محليات

تقيمه جمعية فهد الأحمد الخيرية
المقداد يعلن عن مهرجان ” سورية … ألم وأمل ” بمشاركة نواب

أعلن الأمين العام المساعد ورئيس المجلس التنفيذي في هيئة الشام الإسلامية ياسر المقداد عن مهرجان خطابي تحت عنوان ‘ سورية … ألم وأمل’، تقيمه جمعية فهد الأحمد الخيرية  بالتعاون مع هيئة الشام الإسلامية ، وذلك في الرابع عشر من الشهر الجاري ، في الصالة المغلقة بنادي القادسية الرياضي، من الساعة السادسة وحتى العاشرة ليلا .
وقال المقداد في تصريح صحافي ، أن المهرجان يتزامن مع الذكرى السنوية الأولى لانطلاق الثورة السورية المباركة ، والتي تستمد قوتها من الوقفة العربية والخليجية والكويتية المشرفة ، ومن دعوات الخيرين في العالم ، سائلا الله التعجيل بالفرج والنصر لشعب سورية الشقيق ، والرحمة للشهداء والشفاء للجرحى.
ولفت  إلى أن الدعوة وجهت إلى عدد من أعضاء مجلس الأمة والذين لهم وقفات مشرفة وبصمات واضحة في دعم صمود الشعب السوري ، كما ستتم دعوة المشايخ والمفكرين والناشطين ، مؤكدا أن الدعوة عامة لعموم المواطنين والمقيمين على ارض الكويت الحبيبة.
وبين أن من فعاليات المهرجان كلمة لرابطة العلماء ، ومداخلات للنواب ، ومكالمة هاتفية مع الشيخ سلمان العودة ، وأخرى من داخل سورية للوقوف على آخر أخبار الثورة السورية ، كما سيتم إلقاء الأناشيد وتقديم عرض مسرحي ، وتدشين معرض صور يحكي مأساة الشعب السوري الذي يتعرض للتنكيل والتعذيب والتهجير.
Copy link