محليات

“الأوقاف” و”الشيعة”… الخدمات مقابل التعليمات”

*الشهاب:  لجنة من ائمة وخطباء مساجد الشيعة ..حلقة وصل بين أبناء الطائفة والوزارة   

*الاخذ بتوجيهات صاحب السمو في غرس قيم الوحدة الوطنية   

*الابتعاد عن كل ما  يعكر صفو العلاقة بين أبناء الوطن والسعي لدرء الفتن 
في لقاء أشبه بالصفقة، تنال فيه مساجد الشيعة الخدمات التي تقدمها وزارة الاوقاف مقابل الالتزام بتعليمات الوزارة لاسيما من ناحية الحفاظ على اللحمة الوطنية ، بحث وزير العدل ووزير الاوقاف والشؤون الاسلامية جمال الشهاب مع وفد من الأئمة والمؤذنين العاملين في مساجد الشيعة اليوم أوجه التعاون للوصول الى آلية معينة لخدمة بيوت الله تعالى وتنسيق وتنظيم دور العبادة ووضع السبل لتنظيم عمل المساجد.  
وقال الوزير الشهاب في تصريح صحافي على هامش اللقاء انه تم تكوين لجنة تضم عددا من ائمة وخطباء مساجد الشيعة تكون حلقة وصل بين أبناء الطائفة والوزارة فيما يتعلق باحتياجات المساجد من حيث الصيانة والنظافة وتدوين الملاحظات الى جانب الالتزام بتعليمات وتوجيهات الوزارة.
 ودعا الى الاخذ بتوجيهات صاحب السمو أمير البلاد لغرس قيم الوحدة الوطنية بين أبناء الوطن الواحد، مؤكدا ضرورة الاستمرار على النهج الذي جبل عليه أهل الكويت منذ القدم من تآلف وتراحم وتلاحم بين ابناء الشعب الكويتي.
وشدد على ضرورة الابتعاد عن كل ما قد يعكر أو يشوه العلاقة بين أبناء الوطن وعلى ضرورة السعي الى درء الفتن بينهم لاسيما ان الشعب الكويتي بجميع طوائفه عرف عنه الترابط والتكاتف في السراء والضراء.
 واستمع الشهاب الى ملاحظات الائمة والمؤذنين الذين أكدوا أن أمن الكويت خط أحمر يتحمل الجميع مسؤوليته.
Copy link