محليات

لاعبو الاحتراف الجزئي لـ ((سبر)) : هيئة الشباب والرياضة.. “تأكل” رواتبنا دون وجه حق

في غمرة انشغاله في البحث عن أسباب تراجع المستوى الرياضي، ربما لا يعلم وزير الشؤون الاجتماعية والعمل ما يدور في دهاليز الأندية الرياضية التي قد تكون هي أهم أسباب ذلك التراجع، فاللاعبون الموزعون على الأندية الـ 14 الذين شملهم قرار الاحتراف الجزئي لم يتسلموا الرواتب الشهرية المخصصة لهم منذ فترة طويلة، فيما تطالبهم هيئة الشباب والرياضة بمراجعة وزارة المالية، والاخيرة تدعوهم إلى العودة إلى الهيئة وهكذا ضاع هؤلاء بين هذه وتلك ، ومستحقاتهم “محجوزة” دونما سبب واضح. 

هؤلاء اللاعبون أرسلوا شكواهم إلى متذمرين من الأسلوب الذي تتعامل به الهيئة معهم، حيث خصصت لهم رواتب شهرية بقيمة 500 دينار بعد تطبيق “الاحتراف الجزئي” وكانت هذه الرواتب تدخل في حساباتهم بشكل منتظم بعد خصم 100 دينار من كل منهم تذهب إلى صندوق النادي، ولكن في الأشهر اللاحقة بدأت الهيئة تمتنع عن صرفها ثم تصرفها لهم بأثر رجعي بعد 3 أو 4 أشهر ثم تتوقف عن الصرف، وإذا تسلموا هذه الرواتب فإنهم يتسلمونها ناقصة، حيث تخصهم من من كل منهم مبالغ محددة تصل أحياناً إلى 300 أو 400 دينار.

وها هم إلى الآن لم يتسلموا رواتب الأشهر الثلاثة الأولى من العام الماضي، كما لم يتسلموا رواتب الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام أيضاً.. فهل يعلم وزير الشؤون بما يحدث؟  وهل يدرك أن أكل أموال الناس بالباطل هو جزء من أزمتنا الرياضية؟ 

Copy link