كتاب سبر

مسيلمة الصحافة..!!

حكم المحكمة الدستورية بإبطال مرسوم الحل وإعادة المجلس السابق لم يكن مفاجأة إلى حد كبير، فقد كانت هناك إرهاصات ومقدمات وبشائر تزعم نشرها مسيلمة الصحافة الذي قضى خمسين عاما في حقل الصحافة ليصدمنا في تويتر بأخطائه النحوية والإملائية التي وصلت إلى عدم التفريق بين الضاد والظاء !!_ليبشر بها القلوب التي تآكلت حرقة وكمدا عندما رأت موج الإصلاح أتى هادرا مسرعا ليكسر ويزيح كل العقبات التي عطلت مسيرة التنمية ردحا من الزمن!!


فالنفوس المريضة التي أشبعت بالنفاق لا يحلو لها أن ترى الأمن والاستقرار يسود البلاد لأن هذه الأجواء تموت فيها الصراعات والتمييز العنصري الذي يحرمهم من الانحياز والتطبيل للأقوى ماديا طبعا ويفوت عليهم فرصة احتكار المعلومات المهمة والاطلاع على القرارات والأحكام قبل صدورها!!


وهؤلاء كغيرهم من المفسدين لا تدوم لهم الحياة على ما يريدون فالباطل له صولة والحق له الجولات الدائمة!!


وعلى نوابنا الأفاضل أن لا يمكنوا أمثال هذا من مبتغاهم في إشعال البلد، فكما ذكرت سلفا الأجواء المستقرة تموت فيها العقارب لعدم تمكنها من نفث سمومها!، والأجدر بنوابنا الكرام أن يقودوا الجمهور نحو الحلول القانونية والعقلانية التي تكون فيها مصلحة الكويت هي رائدة الجميع، وألا ينساقوا خلف رغبة كثير من الجماهير في التصعيد والنزول للشارع وغير ذلك من الحلول العاطفية التي لا تخدم الكويت ولا تصب في مصلحة أمنها واستقرارها، فالكويت اليوم محملة بما يكفي من التوتر والمشاحنات وأي  حمل آخر سيكون القشة التي ستكسر ظهر الكويت.


فالأوضاع الإقليمية والمناخ العالمي المتوتر يحتم علينا جميعا أن نكون أكثر حرصا ودقة في مواقفنا  تجاه بعض التعسفات حتى لو أدى ذلك إلى تقديم بعض التنازلات لفترة ما حتى تتضح الأمور أكثر ونتيقن ماذا يراد من كل هذه اللعبة وحتى لا نكون سببا رئيسيا في تدمير وطننا جميعا ومن ثم سيكون لكل حادث حديث وسيستطيع الشعب حل العقد التي عقدت تحت جنح الظلام  وسيفك رموز هذه اللعبة والمسرحية التي دبرت وكتبت فصولها بليل !!.
 

تويتر:a_do5y

Copy link