جرائم وقضايا

بعد الحكم بحبسه 30 شهراً
الاستئناف تمتنع عن النطق بعقاب مواطن

عدلت الدائرة الجزائية الثانية بمحكمة الاستئناف برئاسة المستشار نصر سالم آل هيد وعضوية المستشارين سرور برغل ومحمد طاهر شتا وأمانة سر عادل العوضي حكم محكمة أول درجة القاضي بحبس مواطن سنتين مع الشغل وكفالة مائة دينار لوقف النفاذ عن التهمة الأولى وستة أشهر مع الشغل والنفاذ عن التهمتين الثانية والرابعة وقضت بالامتناع عن النطق بعقابه على أن يقدم تعهداً بكفالة مالية قدرها 100 دينار يلتزم فيه بحسن السير والسلوك لمدة سنة. 
وتخلص واقعات الدعوى فيما شهد به ضابط الواقعة بأنه في يوم 30/11/2011 وأثناء قيامه بجولة أمنية في منطقة سعد العبد الله شاهد المتهم يقود سيارة بدون لوحات معدنية، فطلب منه التوقف إلا أنه رفض وانطلق بالسيارة. وحال هربه اصطدم بالرصيف فتعطلت سيارته.
وتوجه الضابط إلى المتهم فشاهده يتناول حبوباً بيضاء اللون يشتبه بها، وكان بحالة غير طبيعية، فاقتاده إلى الدورية. وبتفتيشه عثر في جيبه على 4 طلقات خاصة بسلاح صيد. فأحاله الضابط إلى النيابة العامة التي قدمته لمحكمة الجنايات بالتهم الآتية: 1) إحراز ذخائر مما تستعمل في بندقية صيد. 2) قيادة مركبة برعونة. 3) قيادة مركبة وهو تحت تأثير المؤثرات العقلية.
وبتاريخ 16/4/2012 قضت الدائرة الجزائية بالمحكمة الكلية بحبس المتهم سنتين مع الشغل وكفالة مائة دينار لوقف النفاذ عن التهمة الأولى وحبسه ستة أشهر مع الشغل والنفاذ عن التهمتين الثانية والرابعة وأمرت بسحب رخصة قيادته لمدة سنة.
Copy link