رياضة

الحارسان الاحتياطان للمنتخب الإيطالي .. يدخلان الضوء

يجلس “سالفاتوري سيريغو” و”مورغان دي سانكتيس” على مقاعد البدلاء للمنتخب الايطالي لكرة القدم في بطولة أمم اوروبا 2012 في ظل تألق الحارس الأساسي “جيانلويجي بوفون”.
وبعد أكثر من اسبوعيّن.. بعيدًا عن ايطاليا، يبدو أن “سيريغو” و”دي سانكتيس” قد تأقلما على الاكتفاء بأداء المران، والمساعدة في الاستعداد للمباريات التالية.
ويبدو أن الأيام تمر متشابهة على الحارسيّن، ويبدو أن تعرّض القائد “بوفون” حارس المرمى الأساسي للمرض أو الإصابة.. هو ما قد يؤدي إلى حدوث تغيير في نظام الحارسيّن.
لكن الوضع تغيّر قليلًا.. عندما استدعي الحارسان لدخول دائرة الضوء لفترة قصيرة مع “بوفون” في مؤتمر صحفي قبل مباراة أمام انجلترا في دور الثمانية في كييف يوم الأحد.
وفي ظلّ وجود صحفيين إيطاليين وآخرين من جنسيات أخرى.. منهم انجليز عبر “دي سانكتيس” عن اختلافه في الرأي مع زميله “ليوناردو بونوتشي” الذي اعتبر المنتخب الإيطالي أفضل من انجلترا.
وقال “دي سانكتيس” (35 عامًا): “لا اتفق كثيرًا مع بونوتشي في رأيه.. ولن اتفق معه أمامكم“.
وتوالت الأسئلة على الحارسيّن الاحتياطييّن.. بينما جلس “بوفون” مسترخيًا، وتثائب مثل الأسد الذي ينتظر فريسة مارة.
وسئل “بوفون” عن ركلات الترجيح، وما إذا كان سيشاهد لقطات مصورة مع زملائه في الفريق.
وبدأ “سيريغو” في الضحك بصوت عال.. وانتقلت العدوى إلى “بوفون” الذي ارتسمت ابتسامة عريضة على وجهه.. وقال ضاحكًا: “الليلة مع زملائي سوف أشاهد شرائط مصوّرة.. وأحاول توثيقها بأفضل شكل ممكن“.
وبدت الحيرة على صحفي انجليزي تساءل “لم يضحكون؟” وحاولت “باربره موسكيني” المسؤولة الاعلامية بالاتحاد الايطالي لكرة القدم إنقاذ الموقف بالقول إنهم الحراس الثلاثة: “يتحدثون عن بعض الاشرطة المصورة التي يتم مشاهدتها ليلًا“.
Copy link