رياضة

رفض الجنسية القطرية .. لأجل الكويت
عبدالرحمن باني بعد استبعاده من معسكر الأزرق: قدر الله وما شاء فعل

كشف مهاجم نادي النصر “عبدالرحمن باني” عن تلقيه عدة عروض من أندية قطرية وإماراتيّة، بالإضافة إلى عروض أخرى من أندية
سويدية وسويسرية وانجليزية للانتقال إليها في الموسم المقبل، وذلك عبر
متعهدين وشركات تسويق رياضيّة.

حيث صرّح لأحد المواقع الرياضية بأنه غير مرتبط بعقد مع النصر، مشددًا على أحقيته بخوض تجربة احتراف خارجية من دون الرجوع إلى مسؤولي النادي،
لافتًا إلى أنه يفكّر بشكل جدّي في قبول أحد هذه العروض، بحثًا عن خوض تجربة احتراف قويّة تساعده على الارتقاء بمستواه الفني والبدني.

والجدير بالذكر.. أن اللاعب تألق بشدّة بعد مشاركته مع العنابي في منتصف الموسم الماضي،
وهو اللاعب الوحيد الذي أحرز (هاتريك) في الدوري الكويتي
الممتاز.

وعن استبعاده من صفوف المنتخب الكويتي تحت 22 سنة من التصفيات المؤهلة
لنهائيات كأس آسيا 2013، رغم مغادرته مع وفد الفريق إلى ماليزيا، علّق “باني”  قائلاً: “بالطبع حزنت كثيرًا، خصوصًا وانني كنت جاهز لهز شباك المنافسين
والمساهمة مع زملائي اللاعبين في حجز احدى بطاقتيّ التأهل عن المجموعة
الثالثة لكأس آسيا، لكن قدر الله وما شاء فعل
“.

ويرجع سبب استبعاد “باني” من المنتخب.. نظرًا لأنه من فئة غير محددي الجنسية،
في حين يصر مسؤولو الاتحاد الآسيوية لكرة القدم ضرورة ان تتضمن خانة
الجنسية في جوازات السفر جنسية اللاعبين أو لا تترك شاغرة أو يكتب فيها
“غير محدد الجنسية”.

وأشار “باني” إلى أنه تلقى وعودًا من مسؤوليين قطريين بتجنيسه في حال احترافه
في الدوري القطري، ودفاعه عن شعار المنتخبات القطرية في المستقبل البعيد،
مشيرًا إلى رفضه لهذه العروض، مع تأكيده في الوقت نفسه على كامل احترامه
وتقديره للجنيسة القطرية، مؤكدًا انه واحد من أبناء الكويت العاشق لترابها،
ومبديًا تفاؤله بالانضمام إلى المنتخبات الكويتية في المستقبل القريب.

Copy link