كتاب سبر

(إبليس) في بلاد العجائب !

ومن العجائب والعجائب جمّة


قرب الدواء وما إليه وصول


(ابن عنين)


علامَ العجب يا عزيزي ؟! ، ففي بلادي العجائب جمّة ، والمتناقضات على قفا من يشيل ، والضحك بسخرية يملأ أرجاء المكان فشرّ البلية ما يضحك ، وحدهم المتضررون يبكون دماً ويستذكرون همّ الأمس مجموعاً مع همّ اليوم علّه ينسيهم همّ الغد .


هنا في بلاد العجائب قد تقاتل من أجل الحصول على شهادة ميلاد تثبت أنك مولود على هذه الأرض ، وعند وفاتك يواصل ذووك القتال من أجل الحصول على شهادة وفاة تثبت أنك أصبحت طعاماً للدود فالمعاناة في بلاد العجائب تستمر من المهد إلى اللحد ! ، وفي بلاد العجائب تمنع من الزواج كالأشراف ووسيلتك الوحيدة هي الزواج بحكم محكمة كما يفعل الزناة أجلكم الله ، وفي بلاد العجائب تمنع من التعليم والتوظيف والعلاج والتموين بل وحتى الزكاة ما لم تتحصل على ورقة خضراء كتب عليها بالحبر السري لا مانع لدينا من أن تطعموه من كنافة الأمير زهير ! 


 في بلاد العجائب يقام الاعتصام في الإرادة وتقام نقاط التفتيش في تيماء ، وتوزع العصائر والآيس كريم على المعتصمين هناك ، ويعتقل المعتصمون هنا بتهمة رفع علم البلاد ! ، وفي بلاد العجائب يتعاطفون مع قضايا الأمتين العربية والإسلامية ويقيمون الندوات والمهرجانات الخطابية ويلقون الخطب الرنّانة ، وفي بلادهم أناس يقتاتون على فائض الأطعمة من الأعراس والحفلات ، وفي بلاد العجائب تبكيهم مقاطع الضرب والتعذيب في البلاد الأخرى ولا يظفر منهم بدمعة منظر أبناء بلدهم وهم يشتكون ضرب المطاعات ، في بلاد العجائب تثير اهتمامهم انتخابات رئاسية في بلد ما ولا يثير اهتمامهم طفل في بلدهم يستجدي جواز سفر من أجل علاج ورم خبيث لكنه ليس بأخبث من نوايا البعض في بلاد العجائب .


 في بلاد العجائب قد تتفوق وتتحصل على نسبة عالية في اختبارات الثانوية العامة ولكنهم يسقطون اسمك ولا يكرمونك مع من يكرمون والسبب في ذلك أنك قد خيبت ظنونهم ، ففي الوقت الذي كانوا يريدونك أن تكون بلا شهادة ميلاد أتيتهم وفي يدك شهادة تفوق ، وفي الوقت الذي كانوا يريدون أن يدفنوا والديك في ظلام الحزن قمت أنت بإشعال شمعة فرح أضاءت رغما عنهم جنبات المكان من حولك ، وفي الوقت الذي كانوا ينتظرون جلوسك في الدوارات لتبيع الخضار والبنك لينقضوا بعدها عليك وكأنك تاجر مخدرات ، جئت أنت لتطالب بمقعد لك في الجامعة لتكمل تعليمك وتزاحم أبناءهم .


 في بلاد العجائب يطالب نواب المجلس العجائبي المنحل بتكريم الطلبة الوافدين وتسهيل قبولهم في الجامعة تقديرا لظروفهم أعانهم الله ، بينما لا تقدير يذكر لظروف أبناء البلد المحرومين من اعتراف البلد بهم ففي بلاد العجائب مزمار الحي لا يطرب ، في بلاد العجائب لا يلتفت لهمك أحد ما لم يكن الوقوف مع قضيتك ينبني عليه بعض المكاسب فالتكسب ميزة الغالبية هنا ، وفي بلاد العجائب ليس لك من الأمر شيء وعلى المتضرر دائما اللجوء إلى الله وحده .


عزيزتي (أليس) لا تتشدقي بزيارتك بلاد العجائب ، فأنت لم تزوري بلاد العجائب الحقيقة ولا قالها الله ، بلاد العجائب يا عزيزتي هنا ، وما رأيته أنت لا يعدو كونه كلام قصص ما يبلل الـ يمشون !


إن كانت أعجبتكم (أليس) في بلاد العجائب (هناك) ، فماذا ستقولون إن علمتم أن (إبليس) يمكث في بلاد العجائب (هنا) .

Copy link