مجتمع

التعريف بالإسلام أقامت إفطارا جماعيا للجالية التركية

 أكد مدير إدارة الأفرع ومدير إدارة الحج والعمرة بلجنة التعريف بالإسلام المحامي منيف العجمي بحرص لجنة التعريف على إقامة الأنشطة والفعاليات التي تنمي التفاعل الإيجابي بين الشعوب والثقافات المختلفة ، والتي يتشارك فيها الشعب الكويت العربي المسلم مع الجاليات المقيمة علي ارض الكويت، مضيفاً بأن إفطار الصائم يعد نموذجاً رائعاً لتألف المسلمين بعضهم البعض ومحفزاً لمبدأ التكافل الاجتماعي ، وكذلك ينمي الحس المجتمعي والعائلي الذي يجعل الجميع يعيشون خلاله في أجواء  مفعمة بالسعادة والسرور.

 وتابع: اتساقا مع هذه الاستراتجية أقامت لجنة التعريف بالإسلام فرع المنقف إفطار صائم لأبناء الجالية التركية المقيمة علي أرض الكويت ، وأشاد العجمي خلال الإفطار بالعلاقات القوية والمميزة  التي تربط الكويت بتركيا علي مدار التاريخ مثمنا حفاوة وكرم الشعب التركي المضياف وذلك ما لمسه اهل الكويت خلال رحلاتهم إلي دولة تركيا الشقيقة.

وقدم العجمي نبذة للحضور عن اللجنة وعملها فقال : نحن في هذه لجنة التعريف بالإسلام نحرص علي ان نعرف الأخر بالإسلام بطريقة حضارية راقية وفق منهج الحكمة والموعظة الحسنة ، ونؤالي المهتدين الجدد اهتماماً خاصاً كونهم حديثي عهد بالإسلام ويحتاجون إلي من يعتضدون به ويعرفهم بهذا الدين الوسطي المعتدل.

 وبين العجمي أن اللجنة تحرص علي العديد من المشاريع الخيرية التي تهتم بالجاليات سواء مسلمة ام غير مسلمة فخدمة الإنسانية هي الهدف الاسمي للجنة  كما عدد مناقب مشروع إفطار الصائم المبارك والتي  من اهمها تأليف قلوب غير المسلمين إلي الإسلام ، وكذلك إظهار التراحم والتراحم والإيثار في هذا الدين العظيم ، وكذلك الأجواء الأسرية والعائلية الهامة التي يحفزها إفطار الصائم حيث يعتبر المهتدي اللجنة هي بيته وقبلته كونها المكان الذي شهد علي إسلامه وخروجه من الظلمات إلي النور .

واختتم مشيداً بالجالية التركية ودورها البارز والحافل خلال التاريخ الإسلامي  متمنيا لهم طيب الإقامة في بلدهم الثاني الكويت ، ومن ناحية أخري ثمنت الجالية التركية دور الكويت الخيري الرائد والذي بلغ أصقاع اوربا وأدغال أفريقا وربوع اسيا وحرصها علي تصدير العمل الخيري وتحقيق الريادة في هذا الجانب المبارك مشيدين باللجنة وعملها وإليتها الدعوية المميزة

Copy link