محليات

الشيخ الرفاعي ينتقد عطلة عاشوراء في المدارس: خطوة لنشر التشيع بين الطلبة

انتقد الشيخ سيد فؤاد الرفاعي الحُسيني رئيس مجلس إدارة مـركـز وذكِّــر الإسلامي منح عطلة يوم عاشوراء للطلبة الشيعة، معتبرا ان هذه العطلة تعد مكافأة على ما يراه مخالفات تُرتكب في هذا اليوم ، وخطوة لنشر التشيع في المدارس.
وقال الرفاعي : أصدرت وزارة التربية الكويتية تعليماتها إلى? المدارس التي تفيد بأنَّ الغياب في يوم عاشوراء مسموح به لأبناء ما يُسمَّى? بالطائفة الشيعية..!! أي بمعنى? آخر أنَّـه يوم إجازة غير رسمية..!! وسوف يتطور الأمر لاحقاً.. إلى? مدرسي ما يُسمَّى? بالطائفة الشيعية- أيـضـاً بـطـبـيـعــة الـحـال – بـحـيـث تُـؤجَّـل الامتحانات..!! ولا يُـســاءل الـطـالـب عـــن غــيـابـه..!! واعـتـبـاره غـيـابـاً مُــبــرَّراً..!!
واضاف الرفاعي : أتـحـفَّـظ عن واقع المدارس..!! والمناهج..!! والطلاب..!! والمدرسين..!! في وزارة التربية.. ولكن هذا لا يمنعني من أن أتكلم لـئـلَّا تتسع دائرة الفساد أكـثـر..!! فـأكـثـر..!! كـلـمـا رأيت أنَّ إشــارة الإنذار تـنـبـهـنـا إلـى? قـضـيـة خـطـيـرة..!! يجب عدم السكوت عليها..!!
وأردف : إنَّ منح الطلاب.. ولاحقاً المدرسين – عطلة رسمية في يوم عاشوراء – يعتبر إقراراً ضمنياً..!! لا بل مكافأة لهم على? ما يقومون به في يوم عاشوراء..!! ومعلوم لدى? المسلمين أنَّ يوم عاشوراء هو يوم: صيام.. وشكر.. وفرح.. وسرور.. كما في سُـنَّــة رسول الله صلى? الله عليه وآله وسلم.. في حين يـحـوِّله البعض إلى? يوم: طعام..!! وشراب..!! وحزن..!! وبكاء..!! ولطم..!! ونواح..!! مُـغـيِّـريـن صفة اليوم لأجل حادثة تاريخية وقعت فيه – لا علاقة لها أبداً بصفة يوم عاشوراء الأصلية – وليس بينهما أي ارتباط.. إلَّا وقوع تلك الحادثة في يوم عاشوراء..!! ونقصد بتلك الحادثة استشهاد جدنا وحبيبنا وقرة عين كل مسلم ومسلمة.. جدي الحسين بن علي رضي الله تعالى? عنهما.
ونـوَّه الرفاعي قـائلاً: إنَّـنـا عـنـدمـا نـقـول أنَّ عـاشـوراء يـوم صـيـام فـرح وســرور.. فهذه سُــنَّــة رسولنا صلى? الله عليه وآله وسلم.. حيث صامه صلى? الله عليه وآلـه وسـلـم فـرحاً بـنـجـاة نـبـيـنـا مـوسى? صلى? الله عليه وسـلـم وقـومـه.. مـن فــرعــون وجــنــده.. ولـيـس كــرهـــاً- معـاذ الله تـعـالى? – بحـبــيـبـنا.. وعـظـيـمـنـا.. وابن بنت رسولنا صلى? الله عليه وآله وسلم.. الحسين رضي الله  تعالى? عنه. لا بل حُـزنــنـا عليه لا يفوقه إلَّا حُــزنـــنـا عـلى? فـراق رسول الله صلى? الله عليه وآله وسلم.
وقال الرفاعي : إنَّ المسؤول عن هذا القرار في وزارة التربية.. يجب أن يُساءل ويُـحـقَّــق معه.. لأنَّـه جعل من التربية مُـعـيـنـاً عــلى? الـبـاطـل..!! بدلاً من الإعـانـة على? الـحـق والـرشـاد..!! وجعل وزارة التربية تُحابي فئة على? فئة.. وفي هذا طائفـيَّـة مَـقـيـتـة..!! وهـذا الـقـرار لـم يـصدر بناء على? المصلحة..!! وإنما صدر بناء على? ضغــوط تُـمارس من هــنـا..!! وهـناك..!! فــقــد طــالــبــت وبكل وضوح الـنـائـبـة السابقة المدعوة ( معصومة المبارك ) بجعــل يوم عاشوراء.. يوم عطلة رسمية..!! كما كان قبل الاستقلال ( حسب ما تـدَّعـي..!!؟؟ ) وكـذلـك طـالـب مـا يُسمَّى? بوكيل المرجعيات الشيعية في الكويت الـمـدعــو ( محمد بـاقــر الـمـهـري ) بـنـفـس الـطـلـب..!!؟؟
وتابع الرفاعي : الأصل أنَّ قرارات الوزارات – ولا سيما وزارة التربية – ينبغي أن تكون مُسـتـهـديـة بتعاليم الدين الإسلامي.. والدين الإسلامـي: إنَّـما تـؤخـذ أحكامه من الكتاب وصـحـيـح الـسُّـنَّـة، فهل هناك دليل واحد..!! أو شبهة دليل..!! أو نصف دليل..!! أو ربع دليل..!! يُـجـيـز للمسلم أن يُحـوِّل صفة الأيام من فــرح إلى? حـزن..!!؟؟ ومن سرور إلى? نـواح..!!؟؟ ومــن صـــيــام إلـى? طــعــام وشـراب..!!؟؟
وقال إنَّ هذا الـقـرار إنذار يـنـبـهـنـا إلى? ما بعــده.. ونخـاف أن يـكـون مُـقـدِّمـة لشيء أخـطــر من ذَ?لك..!!
إنَّ هذا القرار فيه تشجيع وتحبيب للطلاب بشيء باطل – نهى? الإسلام عنه – وندعو إلى? الحوار فيه..!! حتى? تُـقـام الـحُـجَّـة والدليل..!! ويظهر دين الله تعالى?.. وتعلو سُــنَّــة رسول الله صلى? الله عليه وآله وسلم.
وتساءل هل هذا القرار الذي اتخذته وزارة التربية ضوء أخضر للسماح ببداية حملة لنشر ما يُسمَّى? بالتشييع بين أبنائنا وبناتنا في مدارس الكويت..!!؟؟ هناك أكثر من علامة استفهام..؟؟ ودائرة حمراء..؟؟ وكذلك على? عــدة خـطـوات اتــخذتـهـا وزارة الـتـربـيـة.. منها:
أولاً: تغيير وتعديل المناهج بحيث أُزيـل حديث حرمة سب الصحابة رضي الله تعالى? عنهم أجمعين..!!
ثانياً: إحالة مدرس شريف للتحقيق معه بسبب سؤال في الامتحان عن سب الصحابة رضي الله تعالى? عنهم أجمعين.. ونــصَّــه: ماذا تـنـصح زميلك الـذي يـسـب الـصـحابة رضي الله تعالى? عنهم ؟
ثالثاً: إقامة محاضرة عن المتعة من قبل المدعو عبد الرضا معاش في مدرسة خالدة بنت الأسود بنات في منطقة الرميثية.
رابعاً: فقرة عن الأماكن المقدسة لدى? المسلمين ( في أحد كتب التربية ) و وُضِـع فيها كربلاء..!! بجانب مكة المكرمة.. والمدينة النبوية.. والقدس الشريف.. في حين أنَّ الله عــزَّ وجـل لـم يُـعــظِّــم إلَّا مكة المكرمة.. والمدينة النبوية.. والقدس الشريف..
وختم الرفاعي محذرا : أيُّـهــا الـمـسـلـمـون: المرحلة القادمة تتطلب منكم: الـحـيـطـة..!! والـيـقـظـة..!! والـحـذر..!!
فأين أنـتـم أيُّـها: العلماء..؟؟ والخطباء..؟؟ والأئمة..؟؟ والمدرسون..؟؟ والمدرسات..؟؟ والـوعَّــاظ..؟؟
ورجــال الإعـــلام..؟؟ والـصـحــافــة..؟؟ والإنــتـرنــت..؟؟ مـن هــذه الـقـضــيـة الـخـطـيـرة..!!
فالإسلام أمانة في أعناقكم.. فـدافعـوا عـن عــقـيـدة أبـنـائـكم.. فـهـنـاك مــن يريد أن يُـغـيِّـر عــقـيـدة الـنـاس..
الـلَّـهــم اهـدِ قـومـي فـأنَّـهـم لا يـعـلـمـون.. ألا هــل بـلـغــت.. الـلَّـهــم فــاشـهـــد..
Copy link