محليات

المرور: حجز أي مركبة تحوي ملصقات طائفية

دعا وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون المرور اللواء الدكتور مصطفى الزعابي قائدي المركبات الالتزام بالمادة (207) من قانون المرور التي تعطي الحق لأجهزة المرور بجواز حجز اي مركبة في حال وضعها كتابات أو ملصقات غير رسمية أو اعلام أو صور أو شعارات تدل على فئة أو طائفية أو جماعة . 
وقال د.الزعابي أنه لوحظ تنامي ظاهرة قيام بعض قائدي المركبات بوضع ملصقات ترمز إلى بث النعرات الطائفية والقبلية والحزبية وغير ذلك من الكتابات والعبارات المسيئة للعادات والتقاليد والوحدة الوطنية والقيم الإسلامية السمحة.
وشدد الزعابي على الوقوف بكل حزم ضد تلك الظاهرة وضبط أى قائد مركبة لا يلتزم بقانون المرور وآدابه في ما يتعلق بوضع تلك الملصقات مؤكدا أن المجتمع الكويتي قد جبل على التآلف والتـآخي والبعد عــن الدعوات الفئوية والطائفية والقبلية، مؤكدا أن القانون نص على معاقبة كل من يخالف اللوائح التنفيذية لقانون المرور، حيث يتم وفق المادة(208) حجز المركبة وسحبها إلى المكان المعد دون تحمل أي مسؤولية عن الأضرار التي تصيب السيارة أثناء نقلها إلى مكان الحجز،وألا يتم الإفراج عن المركبة وخروجها من كراج الحجز إلا بعد التأكد من إزالة تلك الملصقات عن المركبة وبعد انقضاء المدة القانونية لحجز المركبة مع ندب فاحص فني للتأكد من زوال سبب الحجز.
وأضاف ان الوحدة الوطنية وحب الوطن والتعبير عنه لا يجب أن يتم بالشكل وبالصورة التي تشوه المركبات بتلك الملصقات والرموز والعبارات المسيئة لوحدتنا الوطنية وتضر بالنسيج الاجتماعي للأسرة والمجتمع والمخالفة أيضا لقانون المرور ولائحته.
وطالب الزعابي بضرورة تعاون الجميع من هيئات ومؤسسات وأفراد لتبني الدعوة من أجل سرعة التخلص وازالة مثل تلك الملصقات والعبارات وذلك من أجل الحفاظ على القيم والاداب العامة وعدم تعرض قائدو المركبات للمخالفات المقررة.
Copy link