رياضة

مدافعًا عن زميله "مورينيو"
“كابيلّو”: مصلحة (ريال مدريد) .. فوق “كاسياس”

قال فابيو كابيلّو المدير الفنى الحالى لمنتخب روسيا إنه لا يوجد أى مشكلة عندما أجلس جوزيه مورينيو مدرب ريال مدريد حارس النادي الملكي إيكر كاسياس على دكة البدلاء في المباراة الأخيرة لبطل الدوري الاسباني، والتي واجه فيها ملقا.. مشيرًا الإيطالي إلى أن مصلحة النادى فوق أي لاعب.
ويعتبر المدرب الإيطالى صديق للبرتغالى جوزية مورينيو المدير الفنى الحالى لريال مدريد.. و كان المدربيّن قد التقوا سويًا فى دبى أثناء حضورهما فعاليات المؤتمر الدولى الرياضى السابع.
يذكر إن كابيلّو كان قد تولى تدريب ريال مدريد موسمين منفصليّن من قبل، أولهما عام 1996 والآخر  موسم 2006-2007، وكان أيضًا يواجه مشاكل لإجلاسة لبعض النجوم على دكة البدلاء على غرار الإنجليزى ديفيد بيكهام، والظاهرة البرازيلة رونالدو.. والمهاجم الإيطالى أنتونيو كاسانو.
وقال مدرب منتخب إنجلترا السابق: “عندما تتولى تدريب نادى مثل ريال مدريد، يجب عليك أن تدرك أن هناك ريال مدريد وهناك جماهير مدريد و هناك فرق بينهما”.
كما أضاف مدرب اليوفنتوس سابقًا: “لا يجب أن يعلو أى إسم فوق ريال مدريد، سواءً كان لاعبًا أو مدربًا.. هناك بعض الإستثناءات فى الماضي، مثل الرئيس سانتياغو بيرنابيو و ألفريدو دى ستيفانو اللاعب و المدرب”.
ولم يسأل كابيلو زميله مورينيو عن سبب إجلاسه لكاسياس على مقعد البدلاء، ولكنه متأكّد إنه إتخذ القرار الصائب لمصلحة الفريق من وجه نظره.
بينما تابع مدرب ميلان سابقًا حديثه: “عندما أجرى تغييرات فى الملعب، بعض اللاعبين يغضبون بشدّة.. أنا أجرى تغييرات حسب ما أراه فى الملعب. لا أطلب من اللاعبين سوى احترام قرارتى و السلوك الجيّد، لأن هذا السلوك مهم للغاية، مثل إمكانيات اللاعب فى الملعب”.