محليات
برعاية الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم

الملتقى الإعلامي الكويتي الإماراتي ينطلق في 17 فبراير

ينطلق الملتقى الإعلامي الكويتي الإماراتي الذي تنظمه جمعية الصحافيين الكويتية وجمعية الصحفيين الإماراتية الذي سيقام تحت رعاية نائب حاكم دبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة دبي للاعلام الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم يومي 17 و18 فبراير الجاري بدبي بمناسبة حلول ذكر العيد الوطني ال52 وعيد التحرير ال22 لدولة الكويت بمشاركة عدد كبير من الهيئات الحكومية والإعلاميين من كلا البلدين الشقيقين.
 وقال المنسق العام  للملتقى الإعلامي الكويتي الإماراتي منصور العجمي  إن عقد الملتقى في الإمارات يأتي لتأكيد أهمية اللقاءات الإعلامية بين الأشقاء والخروج برؤية مشتركة تخدم الإعلام الخليجي وتواكب الإنجازات الإقليمية التي حققتها البلدان.
 وأكد أن الملتقى سيوصل رسالة إعلامية كبيرة ومهمة للكويت في الإمارات وتفعيل دور الإعلام الخارجي من خلال مشاركة نخبة متميزة من رجال الإعلام والصحافة والسياسية والاقتصاد في البلدين الشقيقين.
 وأشار إلى أن إقامة الملتقى في الامارات تتزامن مع العديد من المناسبات الوطنية الكويتية ومنها الاحتفالات بذكرى العيد الوطني  52 وذكرى التحرير22 ما دفع باتجاه مشاركة عدد من المؤسسات الحكومية الكويتية في الملتقى لعرض الجوانب والإنجازات المشرقة للكويت في الخارج.
 وأضاف العجمي أن الملتقى يأتي لبلورة رؤية واحدة من جانب النخب الكويتية والإماراتية في جميع المجالات وللتنسيق والتعاون مشيرا إلى دور الإعلام في مد جسور الصداقة والتعاون والتواصل والمحبة بين الدولتين الشقيقتين وبما يخدم مصالحهما.
 وأشاد بجهود جمعية الصحفيين الإماراتية في تسهيل مهمة عمل واستضافة الملتقى إيمانا من الامارات بأهمية دور الإعلام في ظل المتغيرات الإقليمية في العالم العربي.
 وقال إن مشاركة الجهات الرسمية الحكومية الكويتية في الملتقى تمثلت في وزارة الاعلام ووكالة الأنباء الكويتية  ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية والأمانة العامة للأوقاف ومؤسسة الكويت للتقدم العلمي وجامعة الكويت وديوان الخدمة المدنية ومؤسسة الخطوط الجوية الكويتية.
 وأوضح أن فعاليات اليوم الأول للملتقى تتضمن إقامة ندوة إعلامية بعنوان (حرية الصحافة بين المهنية والمسؤولية الوطنية) وندوة سياسية أخرى في المساء تحت عنوان (التأثيرات الحزبية وأثرها على الحياة السياسية في دول مجلس التعاون الخليجي) .
 وأضاف أن اليوم الثاني في الملتقى سيشهد صباحا ندوة اقتصادية بعنوان (كيفية الوصول إلى الشراكة الاقتصادية بين دول التعاون” لبحث فرص التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين ودول المنطقة بينما ستقام في الفترة المسائية أمسية شعرية كويتية إماراتية بمشاركة شعراء كويتيين وإماراتيين.
 ويبحث الملتقى الذي يستمر يومين دور الإعلام في تعزيز العلاقات الكويتية الإماراتية وتسليط الضوء على قضايا عربية وإقليمية من وجهة نظر خبراء وشخصيات إعلامية وسياسية واقتصادية وبرلمانية من البلدين بحضور رسمي كبير للملتقى من قبل الجانبين الكويتي والإماراتي.
ومن جهته قال رئيس جمعية الصحفيين في الإمارات محمد يوسف في تصريح صحافي إن جمعيته ستستضيف أعمال الملتقى الإعلامي الكويتي الاماراتي الذي تنظمه مع جمعية الصحفيين الكويتية بالتعاون مع نادي دبي للصحافة. 
 ورحب يوسف بالأشقاء الكويتيين المشاركين في أعمال الملتقى مؤكدا أن “وجود هذه النخبة من القيادات الصحافية والإعلامية وأصحاب الرأي من وطننا الثاني الكويت يمنحنا فرصة بتبادل الأفكار ومناقشة القضايا الأكثر شمولا واتساعا بين الصحافيين من أبناء مجلس التعاون الخليجي”.
 وأشار إلى أن استضافة الملتقى تأتي في إطار التعاون والتكامل بين جمعيات الصحافيين في دول المجلس ووصفه بأنه ثمرة لاجتماعي رؤساء الجمعيات اللذين عقدا في أبوظبي والبحرين خلال الصيف الماضي.
 من جهتها قالت أمينة سر جمعية الصحافيين منى بوسمرة إن الملتقى يتضمن معرضا يحكي تاريخ العلاقة بين البلدين الشقيقين وثلاث جلسات حوارية بينها ندوة إعلامية عن (الممارسة الصحفية بين المهنية والمسؤولية الوطنية) ويديرها رئيس تحرير مجلة (ناشيونال جيوغرافيك) العربية محمد الحمادي ويتحدث فيها رئيس تحرير جريدة القبس وليد النصف وأمين سر جمعية الصحافيين الكويتية رئيس الاتحاد الأسيوي للصحافة الرياضية فيصل القناعي والكاتب الصحفي بجريدة الإتحاد واحمد المنصوري.
 وأضافت أن هناك أيضا ندوة سياسية بعنوان (الآثار السلبية للممارسات الحزبية وأثرها على دول الخليج) ويديرها الكاتب الصحافي محمد خلفان الصوافي ويتحدث فيها الكاتب الصحفي الكويتي مشعل النامي وعضو مجلس الأمة الكويتي نواف الفزيع والكاتب الصحفي بجريدة الإتحاد عبد الرحيم العوضي.
وأشارت أيضا إلى عقد ندوة اقتصادية بعنوان (أشكال التعاون بين دول الخليج لتحقيق تنمية اقتصادية شاملة) ويديرها رئيس تحرير جريدة الخليج رائد برقاوي ويتحدث فيها الباحث الاقتصادي الكويتي عامر التميمي ومحمد العسومي من الإمارات.
 وأضافت أن الملتقى يتضمن أمسية شعرية لشعراء من البلدين الشقيقين منهم خالد المحسن وعطا الله فرحان من الكويت وحسين بن سوده وعوض بن جاسوم من الإمارات فيما يدير الأمسية الإعلامي الكويتي بداح السهلي.
 كما يتضمن البرنامج عرض أوبريت تحت عنوان (إهداء من قلوب كويتية للأشقاء بالإمارات ).
Copy link