محليات

التربية تؤكد دور الكشافة في تنمية قدرات الطلبة

اكد وكيل وزارة التربية المساعد للتعليم العام محمد الكندري اهمية واهداف المخيم الكشفي وعلى دور الكشافة في تنمية قدرات ابنائنا الطلبة ، مشيرا الى ان اقامة المخيم الكشفي ينمي شخصيات وقدرات ابنائنا الطلبة .
جاء ذلك في الحفل الذي اقيم صباح اليوم للمخيم الكشفي السنوي في كبد  تحت رعاية وزير التربية ووزير التعليم العالي د.نايف الحجرف وأناب عنه الوكيل المساعد للتعليم العام محمد الكندري

وقال الكندري ان المخيم اعتيد على اقامته سنويا ويتضمن العديد من الانشطة والفعاليات الدينية والاجتماعية والثقافية والرياضية التي تنمي قدرات الطلبة مشيرا الى ان نجاح هذا المخيم بشكل سنوي ادى الى التوسع فيه على مستوى الدول العربية حيث هناك عدد من المشاركون من الدول الخليجية والعربية بهدف تبادل الخبرات بين هذه الدول في المجال الكشفي .

واكد ان المخيم يهدف الى غرس روح المواطنة والانتماء للوطن في نفوس ابنائنا الكشافة من الطلبة والذين هم يشاركون من مختلف المدارس في الكويت ومن جميع المناطق التعليمية .

من ناحيته اكد القائد العام للمخيم الكشفي 66 عبداللطيف المكيمي ان المخيم الكشفي يعتبر  مجال فسيحا لاستغلال وقت فراغ لابنائنا الكشافة اثناء اجازة نصف العام الدراسي وذلك لتحقيق الاهداف التربوية عن طريق اقامة هذا المخيم الكشفي ببمارستهم لبعض الانشطة والبرامج التي تسعى لاكسابهم المهارات والسلوكيات والتي تنمى شخصياتهم وقدراتهم الروحية والعقلية والبدنية والاجتماعية .

وقال المكيمي ان المخيم يحمل شعار الكشفية رمزا للوحدة الوطنية ولترجمة هذا الشعار على الواقع وضعت العديد من الانشطة والبرامج المختلفة وذلك لتعزيز القيم التربوية وقيم المواطنة الفاعلة والولاء والانتماء للوطن في نفوس ابنائنا الكشافة بالاضافة الى ممارستهم للمهارات الكشفية والانشطة الدينية والعلمية والصحية والبيئية وكذلك البحرية التي تمارس بمخيم نادي الكشافة البحري بالفنطاس اثناء فعاليات وانشطة المخيم .

واشار الى ان المخيم يعتبر ساحة واسعة لتنبادل الخبرات الكشفية والتعارف والالفة بين ابنائنا الكشافة والوفود المشاركة من الدول العربية والخليجية الشقيقة والقيادات الكشفية.

Copy link