رياضة

“السالمية” يواصل هزائمه .. ويودع البطولة الخليجية

أستمر مسلسل هزائم نادي السالمية ولكن هذه المرة خارجياً أمام نجران السعودي ضمن منافسات البطولة الخليجية للأندية بالمجموعة الثانية بنتيجة (3-0) على استاد ثامر بنادي السالمية ليودع البطولة وسط خيبة واضحه على الإدارة واللاعبين.


وقد خطف نادي المحرق البطاقة الأولى برصيد 9 نقاط ليتصدر بها المجموعة ،بينهما حسم الصراع على البطاقة الثانية لصالح نادي نجران بعد الفوز مساء اليوم ليصل إلى النقطة السادسة في المركز الثاني تاركاً السالمية في المركز الأخير برصيد ثلاث نقاط.


و رغم حاجة السالمية إلى الفوز إلا انه دخل المباراة بهدوء غريب أستمر طوال الشوط الأول فقد به الحماس الذي ساد أجواء المعكسر قبل المباراة ، وفقد بعد ذلك هويته في وسط الملعب ليستحوذ نجران على الكرة ويتفوق على السماوي من حيث التنظيم والسرعة في الأداء.


ولم يستطيع صاحب الأرض من تهديد مرمى الضيف إلا في كرة واحدة من عرضية جميلة من المحترف ألمير كشف بها مرمى نجران ليصبح محمد زينو المحترف السوري وحده في المرمى لكنه لم ينفذها برأسه بالشكل الصحيح لتخرج ضربة مرمى.


وفي الدقيقة 29 ترجم الفريق السعودي خطورته بهدف من تمريره رائعة تألق في صناعتها المحترف السوري جهاد الحسين إلى مواطنه وائل عيان الذي لم يجد صعوبة بتسجيلها لضيع فريقة في المقدمة .


وحاول السالمية في الشوط الثاني من معادلة النتيجة والعودة إلى المباراة بالاعتماد على الكرات الطويلة والضغط على حاملي الكرة استطاع من خلالها الضغط على فريق نجران في العشر دقائق الأولى لكن دون أي خطورة واضحه تهدد مرمى الخصم.


وأضاف نجران الهدف الثاني عن طريق “حمزة الدردور” في الدقيقة 60 ليعمق من جراح السالمية ويقتل بها عزيمة اللاعبين نحو تعديل النتيجة.


وأستغل نجران اندفاع لاعبي السالمية بتسجيلة الهدف الثالث له في الدقائق الأخيرة من المباراة عن طريق المتألق “حمزة الدردور” ليقود فريقة نحو التأهل لدور الثمانية بكل جدارة.

Copy link