رياضة

في ختام الدوري الكويتي الممتاز
“الكويت” يتوج بطلاً .. وينهي الدوري بلا خسارة

اختتم الكويت والقادسية الجولة الـ21 والأخيرة من الدوري الكويتي الممتاز بالتعادل الإيجابي بنتيجة (1-1) في اللقاء الذي جمعهما على استاد نادي الكويت بكيفان.


وتوج نادي الكويت رسمياً بعد انتهاء المباراة  بطلاً للدوري لموسم 20122013 بعد أن حسم اللقب قبل النهاية الدوري بثلاثة جولات ، ليحقق العميد البطولة الحادية عشر في تاريخه.


ويذكر أن الكويت انهى الموسم دون أي خسارة في الدوري ، وتميز الفريق أكثر تسجيلاً للأهداف وأقل فريق يدخل في مرماه أهداف ،و يتصدر محترفيه ترتيب سجل الهدافين التونسي عصام جمعة والبرازيلي روجيرو كلاً منهم 11 هدف.


و وصل الأبيض بعد التعادل للنقطة 53 منفرداً وحده تراكاً الأصفر في المركز الثاني برصيد 41 نقطة.


و بدأ الشوط الأول بين الفريقين برتم سريع جداً حيث أفتتح القادسية التسجيل من أول فرصة له من مجهود فردي عن طريق بدر المطوع بعد أن راوغ ودخل بالكرة داخل منطقة الجزاء وسددها قويه لافه على يسار الحارس مصعب الكندري لتعانق الشباك ويتقدم القادسية بهدف مبكراً في الدقيقة 6.


ورغم تأخر الكويت مبكراً إلا انه لم يتأثر كثيراً بالهدف حتى تمكن سريعاً من تدارك الموقف وعادل النتيجة من تسديدة خارج منطقة الجزاء بقدم اللاعب فهد العنزي ارسلها قوية على يمين الحارس أحمد الفضلي ليعيد المباراة إلى البداية.


وبعد مرور الربع ساعة الأولى تمكن الكويت من تنظيم نفسه والسيطره على وسط الملعب ،بينما كان الأصفر أكثر خطورة من ناحية الهجمات على المرمى.


قل مستوى العميد في المنتصف في الربع الاخير من الشوط وعاد القادسية بتشكيل خطورة من جديد حتى كاد أن يتقدم بنتيجة بعد خطأ فادح في الدقيقة 43 من المدافع يعقوب الطاهر لتأتي الكرة إلى المحترف البرازيلي “ميشيل” منفرداً لكن ابعدها الحارس المتألق مصعب الكندري لينتهي الشوط بتعادل إيجابي في النتيجة والأداء بين الفريقين.


وأكمل الفريقان الشوط الثاني بمستوى أقل من الشوط الاول حيث لم يشهد خطورة كبيرة بل تمركز اللعب أكثر في النقلات وسط الملعب واللجوء للحل الفردي في حالة الهجوم


عاد الكويت للسيطرة بعد مرور أكثر من عشرين دقيقة  ،بينما اعتمد القادسية على الهجمات العكسية.


كاد الملكي أن يتقدم من كرة ثابته في الدقيقة 80 نفذها مساعد ندا لكن مصعب الكندري يقف مرة أخرى في وجه الكرة ليبعدها ثم اصطدمت بالقائم لتبتعد معها خطورتها.


واستمر الأصفر في الضغط حتى الدقائق الأخيرة لكن لم يسعفه الوقت لتنتهي المباراة بتعادل هدف لهدف.

Copy link