محليات

إعفاء بعض المحكومين الكويتيين من تنفيذ العقوبة أو ما تبقى منها أو تخفيضها

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي صباح اليوم في قاعة مجلس الوزراء بقصر السيف برئاسة سمو الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون البلدية الشيخ محمد عبد الله المبارك الصباح بما يلي استهل المجلس أعماله بالاطلاع على الرسائل الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من كل من فخامة الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومن فخامة الرئيس إسماعيل عمر جيلة رئيس جمهورية جيبوتي ومن فخامة الرئيس الشيخ البروفسور الدكتور يحيى إيه جيه جامع رئيس جمهورية غامبيا ومن فخامة الرئيس إنريكي بينا نيتو رئيس الولايات المكسيكية المتحدة ومن سعادة شينزو آبي رئيس وزراء اليابان وقد تناولت هذه الرسائل العلاقات الطيبة التي تربط دولة الكويت وكلا من تلك الدول الشقيقة والصديقة وسبل تعزيزها في مختلف الميادين.
 كما اطلع المجلس على الرسالة الموجهة لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه من فخامة الرئيس الدكتور بوني ياي رئيس جمهورية بنين والمتضمنة الدعوة الموجهة لسموه حفظه الله ورعاه للقيام بزيارة رسمية لجمهورية بنين.
 ثم اطلع المجلس على الرسالة الموجهة لسمو رئيس مجلس الوزراء من معالي ديفيد كاميرون رئيس وزراء المملكة المتحدة والتي تضمنت دعوة لمشاركة بعض الوزراء لحضور أول اجتماع لمجلس الأعمال البريطاني الكويتي والمقرر عقده في لندن في الثامن من مايو 2013.
 كما اطلع المجلس على الرسالة الموجهة لسمو رئيس مجلس الوزراء من معالي عاقل عاقلوف رئيس وزراء جمهورية طاجكستان التي تضمنت الإشادة بالعلاقات الطيبة القائمة بين البلدين الصديقين وسبل تنميتها في كافة المجالات والميادين.
 وبناء على أمر حضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه فقد أعتمد المجلس مشروع مرسوم بالإعفاء من تنفيذ العقوبة أو ما تبقى منها أو تخفيضها على بعض المحكومين الكويتيين وقد رفع المشروع لسمو نائب الأمير حفظه الله.
 كما أعتمد المجلس مشروع مرسوم بتشكيل المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه .
 ثم أحاط الشيخ أحمد حمود الجابر الصباح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية المجلس بنتائج الاجتماع التشاوري الرابع عشر لوزراء الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي عقد مؤخرا في المنامة مملكة البحرين الشقيقة موضحا الموضوعات التي جرى بحثها وتستهدف تعزيز العمل الأمني المشترك بين دول المجلس وترسيخ التعاون والتنسيق القائم بين وزارات الداخلية بدول المجلس في مختلف مجالات العمل الأمني.
 كما اطلع المجلس على مذكرة ديوان الخدمة المدنية بشأن اللقاءات الدورية مع الجهات الحكومية ذات المخالفات المتكررة خلال الفترة من 1/10/2012 حتى 31/3/2013 حيث شرح الشيخ محمد عبد الله المبارك وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الدولة لشؤون البلدية للمجلس تقرير ديوان الخدمة المدنية بشأن المخالفات المتكررة بالجهات الخاضعة لنظام مراقبي شؤون التوظف الذي تم إعداده في ضوء اللقاءات الدورية التي عقدها الديوان مع الجهات الحكومية لشرح أحكام القانون وقرارات مجلس الخدمة المدنية للحد من المخالفات الإدارية واللقاءات الدورية الخاصة بملاحظات مراقبي شؤون التوظف بشأن الترقية بالاختيار وتقييم الكفاءة والهياكل التنظيمية والتفويض في الاختصاص وشغل الوظائف الإشرافية.
 كما أوضح للمجلس نتائج الاستبيان على ممثلي الجهات الحكومية للتعرف على أهمية اللقاءات الدورية وأهمية الدور الذي يقوم به مراقبو شؤون التوظف بالجهة والرؤى والمقترحات . كما أوضح للمجلس التوصيات المقترحة لمعالجة وتصحيح المخالفات وتجنب تكرارها ودراسة وتحديث بعض القرارات المنظمة للخدمة المدنية المتعلقة بشؤون التوظف وتطوير وتنمية قدرات ومهارات المراقبين من خلال تبادل الخبرات بينهم وبين الجهات الرقابية وتوجيه الجهات للعمل على تطوير وتنمية قدرات ومهارات القائمين على شؤون التوظف بالجهات الحكومية .
 ثم بحث المجلس شؤون مجلس الأمة واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة .
 كما بحث المجلس الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي . 
Copy link