رياضة

بعد إعلان السير.. اعتزاله
الشارع الرياضي: كان يمكن لـ”فيرغسون”.. الاستمرار

في ما يلي بعض ردود الفعل حول اعتزال الاسكتلندي اليكس فيرغسون من تدريب مانشستر يونايتد بطل إنكلترا في كرة القدم.

السويسري جوزيف بلاتر (رئيس الاتحاد الدولي): “ما انجزه خلال مسيرته كمدرب يضعه بدون اي شك بين كبار كرة القدم… هل سيعمر أحد مثله بعد الآن؟”

الفرنسي ميشال بلاتيني (رئيس الاتحاد الأوروبي): “قدم السير اليكس مساهمة جبارة لكرة القدم، ليس فقط في اسكتلندا وانكلترا، بل في أوروبا وكل العالم. تفانيه وانتباهه لجميع التفاصيل ونظرته الثاقبة للمواهب بالإضافة إلى تدريبه ابردين ومانشستر يونايتد منحته مكافئات كثيرة خلال 30 عاماً. سيرته استثنائية تقريباً في مهنة تعتمد على النتائج وتفضل المشاريع القريبة الامد بدلاً من الرؤية البعيدة. آمل أن يستمر بالتعامل مع الاتحاد الأوروبي لمشاركة معرفته الرائعة مع الجيل الجديد من المدربين الحالمين بإعادة انتاج نجاحاته في هذه الرياضة”.

دايفيد كاميرون (رئيس وزراء بريطانيا): “ما حققه السير اليكس فيرغسون مع يونايتد كان استثنائياً. امل أن يسهل رحيله حياة فريقي (أستون فيلا)”.

اليكس سالموند (الوزير الاسكتلندي الأول): “انا سعيد لأنه فاجأ الكل. سيكون فرحاً لذلك”.

كريستيانو رونالدو (لاعب يونايتد السابق): “شكراً جزيلاً على كل شيء أيها القائد”.

الدنماركي مايكل لاودروب (مدرب سوانزي): “للأسف فان كلمة اسطورة تستخدم يميناً وشمالاً هذه الأيام، لكن في هذه الحالة اعتقد أنه يمكن الحديث عن اسطورة في كرة القدم. انا فخور كوني المدرب الذي سيواجه فيرغسون في مباراته الأخيرة على ملعب أولد ترافورد (في 12 ايار/مايو في المرحلة 37 من الدوري)”.

دايفيد غيل (المدير التنفيذي لمانشستر يونايتد): “كنا نعلم أنه سيعتزل في يوم من الأيام، وحضرنا انفسنا كي تبقى نوعية اللاعبين وبنية النادي من الفئة الاولى. ما قام به لهذا النادي لن ينسى ابداً”.

دوايت يورك (مهاجم يونايتد السابق): “كان يحدد اهدافاً مرتفعة. بالنسبة له الأهم كان الفوز. خسارة الدوري امام مانشستر سيتي الموسم الماضي المته كثيرا. بعد استعادة اللقب كان الوقت مناسبا للرحيل”.

الدنماركي بيتر شمايكل (حارس مرمى يونايتد السابق): “كنت أعرف ان هذا اليوم سيأتي، لكن بصراحة أعتقد انه لا زال مبكراً. كان يمكنه الاستمرار لسنة أو سنتين. فوجئت وحزنت أيضا”.

بول اينس (لاعب وسط يونايتد السابق): “لن نرى بعد الآن شخصاً مثله. كان متطلباً كثيراً من لاعبيه، كانت علاقتنا متفاوتة على غرار معظم اللاعبين الذين عاصروه. من يخلفه يجب أن يحظى بشخصية خارقة، فعليه أن يتابع ما حققه”.

مايكل أوين (مهاجم يونايتد السابق): “مانشستر يونايتد بدون السير اليكس… لا يمكن استيعاب ذلك. يا له من رجل ويا لها من نهاية برفع كأس البطل. تشرفت باللعب تحت ادارة ربما أفضل مدرب في التاريخ. لن يتكرر ما حققه”.

الفرنسي باتريك فييرا (لاعب وسط آرسنال السابق وعضو الجهاز الإداري في مانشستر سيتي):”هذه نهاية حقبة لسفير كبير، ليس فقط للكرة الإنكليزية بل لكرة القدم جمعاء. كل تمنياتي لك السير اليكس”.

روي ماكلروي (لاعب غولف إيرلندي شمالي): “هذه نهاية حقبة. كان السير اليكس الاعظم في التاريخ. سيعاني يونايتد لإيجاد بديل له”.

Copy link