حوارات

ناشطون يعبّرون لـسبر عن سخطهم: البدون ليسوا “طوفة هبيطة” لطارق العلي.. ولن نسكت

  • مغردون يشتكون من تدني مستوى المسرح.. وتسطيح قضايا المجتمع
  • أحمد التميمي لـسبر: البدون ليسوا طوفة هبيطة.. يا طارق العلي
  • عبدالحكيم الفضلي لـسبر: طارق العلي له سوابق في الاستهزاء بالبدون.. ولن نسكت
  • د.رنا العبدالرزاق: سقطة لـ طارق العلي 
  • أحمد الراشد: مقاطعة مسرحياته مسؤولية اجتماعية
  • الحارثي: ما يقدمه طارق العلي.. حالة من التردي الثقافي


(تحديث..2) وقال رئيس لجنة الكويتيين البدون أحمد التميمي أن الفنان طارق العلي كانت له مواقف إيجابية في السابق تجاه البدون، وقد حضر معنا ندوة في كلية الطب ودافع فيها عن قضية البدون وقال بأن الحكومة والمجلس يجعلان قضية البدون مثل كرة الثلج كل واحد يحذفها على الآخر.

وأعرب التميمي عن اسفه أن الفنان طارق العلي نشاهده في أحد مسرحياته يظن أن البدون “طوفه هبيطه”، وقام يستهزأ ويضحك عليهم وهذا كله لكي يضحك جمهوره، فنقول له ارجع إلى جادة الصواب ونحن ما زلنا نحسن فيك الظن، مؤكدا أن البدون بالأمس اللي كانوا ساكتين عندما يساء لهم فاليوم لا يسكتون ويستطيعون أن يرفعوا عليه قضية، فاليوم البدون رفعوا قضايا على وزراء أحالوهم إلى محكمة الوزراء.

وأوضح التميمي أن البدون صار لهم كيان والحكومة اعترفت بوجودنا كمكوّن جزء من أجزاء الشعب، وحتى في جريدة الكويت اليوم عندما أصدر مرسوم تجنيس البدون أشارت إليهم بأنهم قوة وطنية أو جزء مكوّن من مكونات الشعب الكويتي، فالبدون اليوم واعين يستطيعون أن يدافعوا عن أنفسهم عن طريق القضاء والمحاكم وعن طريق السلطة التشريعية.

وأكّد بأنه لا يجوز الاستهزاء بالبدون، حيث أنهم جزء من المجتمع الكويتي، كما أننا لا نرضى  التعرّض إلى أي مكوّن من مكونات المجتمع الكويتي، مؤكدًا أن البدون كانوا شركاء في بناء الوطن في الدفاع عنه.



عبدالحكيم الفضلي لـسبر: طارق العلي له سوابق في الاستهزاء بالبدون.. ولن نسكت

(تحديث..1) 

أكّد الناشط في مجال حقوق الإنسان عبدالحكيم الفضلي لـسبر إن الفنان “طارق العلي” له سوابق في الاستهزاء بالكويتيين البدون، والتحدّث عنهم بقلة احترام، وفي تعريض كرامتهم للإهانة بمسرحيات علنية أمام الجمهور الكويتي. 


وأضاف قوله أن هذا الشيء فيه أدلة مصوّرة بالفيديو موجودة لدينا، وأضاف بأنه له سنين وهو يتكلّم عن الكويتيين البدون بقلة احترام ويعمل بهذا العمل ولم يتوقّف عنه.

“الفضلي” أشار إلى أن على المجتمع أن يعلم بأنه لن يسكت عن مثل هذه الأمور، وكذلك “أننا جزء لا يتجزأ من هذا الوطن ومكون أساسي من هذا المجتمع، بالإضافة إلى أن الإهانة وقلة الاحترام غير مقبولة، سواء من طارق العلي أو من غيره لأي مكوّن من مكونات المجتمع الكويتي، وخصوصًا الكويتيين البدون.

وأضاف الفضلي أن “الشخص الذي يوجّه إلينا إهانة وسب ومحاولة تقليل من احترامنا. والنيل من كرامتنا أمام العلن بمسرحية، فهذا الشيء سوف يكون لنا تصرف فيه وسوف يكون لنا تصرّف بشكل معلن، بالإضافة إلى تصرّف قانوني”.

على هاشتاغ #عيب_ياطارق
مغردون يشتكون من تدني مستوى المسرح.. وتسطيح قضايا المجتمع


على هاشتاغ (#عيب_ياطارق).. كان النقد قاسيًا للفن المسرحي، عبّر فيه المشاركون عن سخطهم لمستوى المسرح المتدني في تناول قضايا المجتمع، وكثرة الاستهزاء الغير مبرر ببعض فئات المجتمع.
وكان النصيب الأوفر للنقد في هذا الهاشتاغ، هو للفنان المسرحي “طارق العلي” الذي أثار البعض اليوم استهزائه في مسرحيته التي تعرض حاليًا “بسنا فلوس” بفئة الكويتيين البدون.
وعرضت الكاتبة “أفراح الهندال” عرضًا لمسرحية من تأليف الكاتب “بدر المحارب” باسم “الحكومة أبخص” مستشهدةً بها، كونها مثال لتناول قضية البدون الإنسانية بعيدًا عن أي تسطيح واستهزاء.
واستعرضت الناشطة في مجال حقوق الإنسان د.”رنا العبدالرزاق” مقالة للكاتب في شأن البدون “حنظلة”، واعتبرت ما قام به “طارق العلي” سقطة.
فيما قال المغرّد “أحمد الراشد” بأن مسرحيات “طارق” تعرض في الإمارات، ورأي الإماراتيين عن المجتمع الكويتي مخجل جدًا على حد وصفه، واعتبر بأن مقاطعة مسرحياته تعتبر مسؤولية اجتماعية وأخلاقية تقع على عاتق الجميع.
فيما أشار المغرّد “منصور الحارثي” بأن ما يقدم “طارق العلي” يعتبر حالة من التردي الثقافي التي يعيشها الفن، وأضاف بأن أدائه التمثيلي غير متقن أبدًا كما وصف.
Copy link