محليات

((سبر)) تواصل فتح ملفات الفساد في "تعليمية الجهراء"
شركات وهمية تعين “السائبة” في العيادات المدرسية ووزارة التربية لا تتحرك

استكمالا للخبر السابق والذي تم نشره في سبر حول وجود تجاوزات وشبهة تعدٍ على الأموال العامة في منطقة الجهراء التعليمية من قبل بعض المسؤولين الذين حاولوا التستر على تجاوزات ومخالفات الشركات التي تتعاقد معها الوزارة .    
  
نعود اليوم مع تجاوز صارخ وتعدٍ سافر على سلامة وأرواح أبنائنا الطلبة والطالبات من قبل مجموعة من المتنفعين أصحاب الشركات المتعاقدة مع وزارة التربية .                                                                                       
وفي تفاصيل الخبر  فقد حصلت سبر على مجموعة من الوثائق والأدلة التي تثبت وجود بعض المتنفذين في تعليمية الجهراء والذين من خلالهم استطاعت شركات وهمية التعاقد مع الوزارة لتوفير كوادر طبية وتمريضية للعمل بالعيادات الصحية التابعة لمدارس المحافظة ، الا أن تلك الكوادر لا تمت بصلة لسلك مهنة التمريض ولا تحمل تراخيص مزاولة مهنة التمريض والعديد منهم غير مستوفٍ للشروط الصحية ، الأمر الذي سوف يتسبب بنقل الأمراض المعدية لطلبة وطالبات مدارس المنطقة كما هو مبين بالأدلة والوثائق .                                                                  
والجدير بالذكر أن مجموعة كبيرة من مديري ومديرات مدارس المنطقة خاطبوا الجهات المعنية بالمنطقة للوقوف على تلك الجريمة وإخلاء المسؤولية ، لكن دون وجود أدنى تفاعل او اهتمام من قبل مسؤولي المنطقة التعليمية تجاه سلامة ابنائنا الطلبة .          
                                                                      
ومنا في  سبر الى وزير التربية نقولها بصوت مرتفع:  يجب أن تفتح ملف الفساد بكشله الحقيقي ومن جميع جهاته                  
 فأرواح أبنائنا ليست رخيصة لدينا.                 
Copy link