رياضة

الجهراء بهدف "دهش" يقصي كاظمة
بثنائية الذهاب..”القادسية” يعبر “العربي” إلى نهائي الأمير

فرض التعادل السلبي نفسه في لقاء الإياب الذي جمع بين القادسية والعربي مساء اليوم الخميس على استاد صباح السالم بنادي العربي ليتأهل الأصفر إلى مباراة النهائية بعد فوزه في لقاء الذهاب بنتيجة (2-0)، وتمكن “الحصان الأسود” في البطولة نادي الجهراء من مواصلة عروضة الممتازة ليصبح طرف ثاني في المنافسة على الكأس الغالية.


وستقام المباراة النهائية بين القادسية والجهراء بتاريخ 28 مايو الثلاثاء المقبل على استاد نادي الكويت الرياضي بكيفان.


وبهذا الفوز أصبح القادسية قريب من معادلة العربي في عدد حصولهما على كأس البطولة حيث حقق العربي اللقب 15 مرة والقادسية 14 مرة.


في المباراة الأولى بدأ الشوط الأول بأداء متوسط ولم يظهر بالمستوى المطلوب حيث كانت الهجمات الخطرة قليلة جداً مع إنعدام التمريرات الحاسمة من وسط المعلب رغم أن الفريقين لعبا بتكتيك مفتوح بشكل كبير.


سيطر العربي بعد الربع ساعة الأولى قليلاً دون أن يخلق أي فرصة تقربه من تسجيل هدف سوى كرة ثابتة حصل عليها علي مقصيد أمام منطقة الجزاء نفذها بإحتراف لكن مرت بجانب القائم حبس بها أنفاس جماهير الأصفر.


لعب القادسية بأداء تكتيكي جيد حيث لم يتراجع إلى الخلف وكان هو أول من بادر بالضغط على مرمى العربي بإستغلاله ضعف هجوم صاحب الأرض الذي لم يشكل أي خطورة على دفاعه.


مع مرور أكثر من نصف ساعة تراجع مستوى العربي في وسط الملعب وترك القادسية يتحرك بكل حرية لينجح بصناعة أكثر من فرصة هددت مرمى سلمان عبدالغفور أبرزها الدقيقة 41 عندما سدد السومة من خارج منطقة الجزاء قوية على المرمى لكن عبدالغفور أبعدها ببراعة ركلة ركنية، لينتهي الشوط الأول سلبي النتيجة.


في الشوط الثاني حاول العربي تغير طريقة لعبة بتفعيل الهجوم الذي لم تصدر منه أية خطورة طوال الشوط الأول بتحريك الأطراف علي مقصيد ومحمد فريح ليضغط بشكل كبير على القادسية.


اعتمد الضيوف على الهجمات المرتدة بشكل واضح حتى تمكن من إستغلال تقدم أصحاب الأرض و وصل للمرمى بأكثر من مناسبة كادت أن تقتل طموح الأخضر مبكراً.


في الدقيقة 50 كاد كيتا أن يضع القادسية في المقدمة من تسديدة قوية خارج منطقة الجزاء ابعدها عبدالغفور وأنقذ العربي من هدف محقق.


نجح محمد إبراهيم من فرض أسلوبة وتكتيكه في وسط الملعب بإستدراج العربي حتى منتصف الشوط الثاني دون أي يهتز شباكه بأي هدف، بينما فشل البرتغالي “روماو” بتنظيم خطوط الفرق وبناء هجمة منظمة.


حصل صالح الشيخ تمريرة جميلة من البديل سيف الحشان في الدقيقة 60 أمام المرمى لكنه سددها فوق العارضة، وبعدها بستة دقائق تلقى السومة عرضية جميلة  من خالد القحطاني اصطدمت بالقائم ابعدها دفاع العربي .


عاد العربي في الربع الأخير للضغط لكن دون خطورة حيث وقف عاجز تماماً امام الدفاع القدساوي الذي اغلق كل المناطق الدفاعية بشكل محكم لتنتهي المباراة سلبية كـ شوطها الأول.


الجهراء يرافق القادسية إلى نهائي البطولة الغالية


نجح الجهراء في خطف الفوز من نادي كاظمة في مباراة الإياب بهدف نظيف سجلة “محمد دهش” بعد ما تلقى تمريرة ساحرة من المحترف البرازيلي “فينسيوس” في الشوط الثاني بالدقيقة 48 من زمن المباراة ليقود فريقة إلى نهائي الحلم ويصبح فريقة الحصان الأسود بالبطولة بعد أن تمكن من اقصاء بطل الدوري نادي الكويت من المسابقة في دور الثمانية.


ويذكر أن مباراة الذهاب انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين على استاد مباراك العيار بنادي الجهراء.

Copy link