جرائم وقضايا

البراءة لـ”متهم” من تعاطي الحشيش والامفيتامين

الغت محكمة الاستئناف برئاسة المستشار سالم الخضير حكم محكمة اول درجه القاضي بحبس متهم  ثلاث سنوات ونصف مع الشغل والنفاذ وتغريمة مائة دينار , وقضت مجددا ببراءته من حيازة الحشيش والامفيتامين بقصد التعاطي . 
 
وتتلخص تفاصيل الواقعه فيما شهد به ضابط الواقعه انه واثناء قيامه بجولة امنية شاهد المتهم يقود سيارته باستهتار ورعونه وعند توقفه تم الاشتباه به وبعد تفتيشه عثر معه على علبة سجائر قبل اركابه الدورية يوجد بها مادتيين يشتبه بهم وبعد احالتهم الى الجهات المختصه تبين انهما حشيش والامفيتامين . 
 
وحضر دفاع المتهم المحامي عبدالمحسن القطان امام المحكمة مؤكدا الدليل المتوفر في الاوراق قد جاء متهالكا متساقطا لاشيء فيه يصح ان يكون قواما لنتيجة صحيحة او سليمه يمكن معها الاعتماد عليها والاخذ بها واية ذلك اولا التناقض الجلي بين ما اثبته ضابط الواقعه بمحضر الضبط ومن انه ضبط علبة سجائر مع المتهم بداخلها قطعه مادة داكنة اللون تشبه المخدر ثم عاد وقرر في تحقيقات النيابة العامة بانه لم يضبط معه شيء . 
 
وقالت المحكمة في حيثيات حكمها بما لايدع مجالا للشك ان الحرز الذي جرى تحليله بمعرفة الادلة الجنائية لا يخص المتهم اذا الثابت من تقرير الادلة الجنائية ان الحرز المعروض سليم الاختام وبفتحه وجد بداخله قطعو تشبة الحشيش وزنها قائما 8.900 جرام بينما الحرز الذي زعم ضابط الواقعه بانه ضبط وعرضه على النيابة عبارة عن قطعتي مخدر وزنتا قائما 91 جراما هذا الاختلاف الواضح لا يبرر قناعة المحكمة بان المضبوطات تخص المتهم .
Copy link