كتاب سبر

بيان العجمان ويام .. لنغيّر الطاروق قليلًا

بعد طول انتظار ظهر بيان العجمان ويام بخصوص سحب الجناسي… والبيان يتطرق إلى الظلم والجور الذي وقع على من سُحبت جناسيهم هم وعوائلهم… لذلك كان هذا البيان مستحقًا للضرر الكبير الذي وقع على عوائل (أطفال ونساء) فقط لأن الأبناء انتصروا للكويت دولةً وشعبًا وقالوا: لا للفساد !.
الجدية في التفكير ومن ثم تعقبها الكلمة الجادة ، وبعدها السير في طريق الواقع وأنت على بصيرة ، أفضل من أن تدور في أرض الأحلام وقدمك لا تطأ الأرض!.. فعندما تتفاقم الأمور، عليك بالحلول السريعة… في هذا البيان الذي بلا شك أنه أكثر استحقاقًا من غيره بسبب تضرر سلسلة من العوائل بعد سحب جناسيهم ، كان يفترض كلمات البيان تلامس حمية أبناء القبيلة مباشرة لتطبخ غيرتهم ويموج سيل حميتهم، ولكن البيان بدأ بديباجة مستهلكة وقديمة عن الديمقراطية التي لا تلقي لها القبيلة بالًا … فالانتخابات ، والاستقبالات، والدعوات المدفوعة الأجر، تشهد أن القبائل ابتعدت كثيرًا عن الوضع السياسي ورضيت بسوء وتخبط الحكومات ومجالس الأمة الأخيرة وحال هذه القبائل من حال أهل الكويت عامة بعد أن تمكن منهم الإحباط ، وقد شرحنا ذلك في مقالات سابقة.
فهذه الديباجة عن الديمقراطية ، لم تنجح في تقويم المائل في الوقت الحالي، ولم تنجح في رد وتغيير كثير من القضايا التي أتت متتالية على كاهل الشعب ولنا في ساحة الإرادة مؤخراً والندوات خير مثال على عدم التفاعل مع هذه الديباجة…لذلك أتمنى تغيير “الطاروق” قليلًا وخصوصًا مع القبائل ولنجرب “طاروق” آخر لعلهم يطربون عليه، فالديمقراطية وبقية المصطلحات اصبحت تسبب الفوبيا عند الأغلبية من الشعب وارتبطت في مخيلتهم مع داعش والإخوان، لذلك عليكم بالشعرة الساكنة فهي الأنفع لطلب الإصلاح.. وهذا اجتهاد مني وقد أكون مخطئًا والله أعلم.
***********
نحن مع عودة جناسي إلى كل من سُحبت منه بسبب المزاجية التي غيبت دور القانون، إلا إني هنا أخص بالذكر عبدالله البرغش لكونه سياسيًا وكان نائباً عن الأمة ومع ذلك كان يواجه التهديد المستمر من زمان لعله يتراجع ، ولكن عبدالله البرغش أصر على المواجهة وجعل من الفساد ندًا شرسًا يجب القضاء عليه… وهنا يتعين على من صوت له سابقًا وبالذات أبناء القبيلة الوقوف معه حاليًا، فهو في يوم من الأيام كان نائبًا عنهم ولسانهم في طلب حقوقهم المسلوبة، وكانت هذه النيابة برضاهم وبقناعتهم وبأغلبية أصواتهم.
‏ibn_khumyyes@
سلطان بن خميس

سلطان بن خميس

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق