كتاب سبر

تسريبات الهوامير

“هذا كلب … هذا نجس … شايفينه بالأسطبل … أهو الحين بالع موس … راح ألعلنك سلسفيله … أهو ماكل تبن”. هذه بعض العبارات التي وردت في التسجيل المسرب المنسوب لرئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، وفي التسجيل يوجه مرزوق الغانم عبارات الإهانة للمغرد مشاري بو يابس باعتبار أن الشيخ أحمد الفهد أشتراه، وفي تسجيل أخر يتوعد مرزوق الغانم النائب السابق مسلم البراك”.
رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم قال في تغريدة له أنه فور عودته إلى البلاد من سفره سوف يحرك المسائلة القانونية تجاه المسؤولين عن هذا التسجيل، وهذا الكلام لا ينفي صحة ما ورد فيه، وإنما هو وعيد بالملاحقة القانونية ليس أكثر، وعلى فرض صحة التسجيل -وهو الأرجح- فإن هناك من يلمح إلى أن مرزوق الغانم نفسه هو من سرب هذا التسجيل لأن له مصلحة في ذلك.
التسريب المزعوم لمرزوق الغانم يظهر أن حرب التسريبات أصبحت على أشدها، فقبل ذلك انتشر تسجيل يُنسب إلى ناصر المحمد وجاسم الخرافي بزعم أنهما يدبران لمؤامرة، والغريب ان أسم مشاري بو يابس ظهر في التسجيل أيضاً، وبعد ذلك خرج علينا أحمد الفهد –الذي يبدو أنه كان وراء هذا التسريب- ليتقدم بما أسماه “بلاغ الكويت” ضد ناصر المحمد وجاسم الخرافي متضمناً “مجموعة تسجيلات” من بينها التسجيل المذكور، ولازالت القضية منظورة أمام القضاء.
الهوامير في العادة لا يتصارعون بشكل مباشر، وإنما من خلال أعوانهم ومن يدور في فلكهم من كتاب ومغردين ورؤساء تحرير وإعلاميين، وكل واحد من هؤلاء له سعره وله دوره الذي يلعبه، وقد يتم الاستغناء عن أحد هؤلاء لاحتراق ورقته فيلجأ هذا “المرتزق” إلى تحويل بندقيته من كتف إلى أخر.
حرب التسريبات المحتدمة تدل على أن الصراع بين “الهوامير” وصل إلى درجة من الانحطاط والضرب تحت الحزام واستخدام جميع الوسائل المحرمة بما فيها التجسس، وهذا الواقع يكشف عما يمكن أن تصل إليه الأمور إذا تفجر الصراع في لحظة ما وهي ليست بعيدة على كل الأحوال. 
قد يقول قائل وما شأننا نحن وما لنا والدخول بين السلاطين؟ المنطق السليم يقول أن ضرر الحرب المستعرة بين هذه الأطراف لن يقتصر عليها فقط، وإنما سنتأثر به جميعاً، لأن هذا الصراع قد يؤدي إلى نتائج كارثية تهز المجتمع.
خاطرة: اللعب السياسي أصبح عنيفاً وخشناً جداً، ولابد أن بعض اللاعبين سيصاب بإصابات بليغة، وما لم يتدخل الحكم فإن المباراة راح تخترب، إلا إذا كان الحكم مستمتع بهذا النوع من اللعب، وعندها لابد أن تتدخل لجنة الحكام وإلا راح يخترب الدوري بكبره. 
د. صلاح الفضلي
salahma@yahoo.com
@salahfadly
Copy link