محليات

"الطبطبائي": "عوير وزوير" يفترون خلف الحصانة البرلمانية
نواب سابقون: سيذكر التاريخ “البراك” ضمير الأمة”.. و”الخالد” مزّق الأمة

رفض نواب سابقون تصريحات وزير الداخلية محمد الخالد ضد أمين عام حركة العمل الشعبي “مسلم البراك”، حيث أكدوا بأن لـ”البراك” مكانة ثابتة وسيذكره التاريخ بأنه “ضمير الأمة” بعكس الوزير الذي سحبت في عهده الجنسيات وضرب الشعب في اعتصاماته السلمية.

انتقد النائب السابق محمد الخليفة وزير الداخلية على إثر كلامه في مجلس الأمة عن زميله السابق مسلم البراك.
حيث قال: “يا وزير.. لعلمك مسلّم البراك له مكانة ثابتة لا تتزعزع في قلوب الكويتيين و وجدانهم”، وأضاف: “لأنه لم يتخلّى يومًا من الأيام عن مكتسبات الشعب وحقوقه.”

واستغرب النائب السابق الدكتور وليد الطبطبائي من التصريحات الصادرة ضد أمين عام حركة العمل الشعبي “مسلم البراك”.
حيث قال: “عوير و زوير يشتموننا أنا ومسلم البراك ويفترون علينا وإذا رفعنا عليهم قضايا تمترسوا بالحصانة البرلمانية”، متسائلًا “إذا كان ما قلتوه قانوني فلماذا الخوف؟”
وزاد بقوله: “الوزير الذي يشتم #مسلم_البراك اليوم ألا يتذكر أنه كان يلعق حذاء مسلم البراك عندما كان مسلم نائبا.”

وأكّد عضو المجلس المبطل الأول د.خالد شخيّر أن “مسلم البراك هو ضمير الأمة الذي كرس حياته لحمايتها”، وأضاف: “سيذكر التاريخ أنه في عهد تولي محمد خالد حمد وزارة الداخلية تم تمزيق الأمة بنفي مواطنين وسحب جناسيهم وضرب النساء وحبس الرجال.”

كما قال النائب السابق “مبارك الوعلان”: “وزيرالداخلية إسألوا ضميرالأمة ما رأي الأمة فيه الآن؟ مسلم البراك رمز تزداد محبته وقدره يوما بعد يوم، ولو كان بالقاعة لما تجرأ أقزام الرجال عليه.”

وأكّد النائب السابق فلاح الصواغ أن “ضمير الأمة  مسلم البراك رمزًا للأمانة والشجاعة، وسيبقى رمزاً أينما كان موقعه رغم أنوف الحاقدين، ولنا الشرف أن نفتخر به رمزًا وطنيًا مخلصاً للكويت.”

وقال عضو مجلس الأمة السابق علي الدقباسي: “تشهد مضابط جلسات ولجان ووثائق واجتماعات مجلس الأمة بالدور الكبير والوطني لمسلم البراك في الدفاع عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله.”

وأكّد النائب السابق خالد الطاحوس بأن التاريخ “سيكتب مسلم البراك مصدر قلق لهم داخل وخارج البرلمان، والحصانة الشعبية التي تمتلكها أقوى مليون مرة من الحصانة الورقية.”