محليات

“الهلال الأحمر” تُطلق حملة تبرعات “الشتاء الدافئ” لصالح اللاجئين السوريين

بدأت جمعية الهلال الاحمر الكويتية في مقرها اليوم الثلاثاء الحملة الشعبية لجمع التبرعات لصالح اللاجئين السوريين الموجودين في دول الجوار لسوريا تحت شعار (الشتاء الدافئ).
وقال رئيس مجلس إدارة جمعية الهلال الاحمر الكويتي الدكتور هلال الساير، أنه استجابة للحالة الإنسانية ولما يعانيه اللاجؤون السوريين في دول الجوار من أوضاع مأساوية سارعت الجمعية إلى إطلاق حملة التبرعات بغية تخفيف معاناتهم، مشيرا الى انها ومنذ بدء الازمة السورية لم تتوقف عن مساعدتهم ومستمرة في ذلك.
ودعا الساير الجميع إلى التبرع انطلاقا من مبدأ الانسانية خصوصا أن “أهل الكويت جبلوا منذ القدم على التسابق على عمل الخير ومساعدة الاخرين في بقاع الارض مما يدل على المعدن الاصيل للشعب الكويتي أميرا وحكومة وشعبا لذا نجد الكويت دائما في مقدمة الدول الداعمة للقضايا العادلة لشعوب العالم”.
ولفت إلى أن الحملة سوف تستمر لمدة شهرين في مقر الجمعية في الفتره الصباحية موضحا أنه يمكن التبرع كذلك من خلال الموقع الإلكتروني للجمعية.
وتمنى من المواطنين والمقيمين والشركات وجميع الجهات المشاركة بهذه الحملة للتخفيف من معاناة اللاجئين السوريين الذين هم بأمس الحاجة الى المساعدة في هذا الوقت بالذات.
وقال الساير إنه “ليس هناك حدود أو سقف لحجم التبرعات التي تطمح الجمعية الوصول إليها خلال المرحلة الحالية وذلك لأن أزمة اللاجئين السوريين لا تزال مستمرة”.
وأضاف ان أعداد النازحين واللاجئين من الشعب السوري في تزايد مستمر ويحتاجون لإغاثة دولية عاجلة تعينهم على مواصلة حياتهم “وهذا حقهم علينا ان ننصرهم ونعينهم ونمد لهم يد العون”.
وأشار إلى ان الجمعية نظمت مؤخرا عدة مشاريع في لبنان من ضمنها مشروع العزل الحراري للخيام التي تقي برد الشتاء القارس اضافة الى المشاريع الطبية والإغاثية.
وأكد أن الجمعية تهتم بتقديم المساعدات الإنسانية والإغاثية لكل الدول الشقيقة والصديقة في أوقات المحن والأزمات للتخفيف من معاناة المنكوبين والمتضررين.

Copy link