آراؤهم

إلى نواب الامة

بدايتاً اسأل الله العلي القدير ان يوفقكم في حياتكم السياسية وان تبرون بقسمكم بعد ثقة الشعب الكويتي الممنوحة لكم

ثانيا اوجه هذه الرسالة لكم نيابة عن الاسرة الرياضية ارجوا ان تكون لكم كلمه وموقف بعودة الرياضية الكويتية الى المحافل الدولية بعد ان اتيحت لنا الفرصة الاخيرة وهي بتاريخ 18 من ديسمبر لضمان مشاركة المنتخب الكويتي في قرعة تصفيات كأس اسيا، حيث ستكون بعد الجلسة الافتتاحية لمجلس الامة 11-12-2016 على ان يكون هناك جلسة طارئة لعودة النشاط الرياضي لسابق عهده وتجميد القرار لحين الدراسة، وان تتم محاسبة المسببين لهذا الايقاف الذي دمر روح الشباب واوضح لنا ضعف المنافسة الداخلية مع بعض التخبطات من قبل الاداريين المعينين.

فقد اصدرنا حملة بعنوان “اعيدوا الكويت كما كانت” التي لم يكون لها صدى واسع بين الرياضيين، لذلك نتمنى ان تتبنون هذه الحملة من داخل قبه عبدالله السالم وان تنصروا شباب الكويت بعودة النشاط الرياضي وتعود روح المنافسة الداخيلة والخارجية وللحفاظ على الشباب من آفة المجتمع وذلك لانشغالهم بالاجواء الرياضية بجميع الالعاب في الكويت تحمل خامة جيدة من الاعبين وعلى سبيل المثال ابطال الكويت المشاركين في اولمبياد ريو 2016 في البرازيل وتحقيق المداليات الذهبية والبرونزية وبطولة العالم للمبارزة وحصلنا على المركز الثالث عالمياً مما يجعلنا نصر ونكافح من اجل عودة النشاط الرياضي ، ختاما اتمنى لكم التوفيق والسداد لخدمة الكويت وشعبها.

حمد محمد العنزي
Twitter:@hamadalanzi0

تعليق واحد

أضغط هنا لإضافة تعليق

Copy link