محليات

الحربي: إرسال نتائج لجان العلاج بالخارج عن طريق الهواتف الذكية

شدد وزير الصحة د.جمال الحربي على ضرورة ملامسة الوضع الصحي وخدماته في البلاد عن قرب، مؤكدا استمراره في الجولات التفقدية لكافة القطاعات بشكل دوري والتحاور مع المراجعين للوقوف على مدى رضاهم عن الوضع الصحي والتعرف على احتياجاتهم عن قرب.

جاء ذلك عقب جولة تفقدية للحربي  بمنطقة الصباح الطبية التخصصية حيث تفقد أكثر من ادارة، مؤكدا أن الازدحام والانتظار كانا السمة السائدة في ادارتي العلاج بالخارج والمجلس الطبي، مضيفا انني تفقدت ادارات العلاج والمجلس الطبي والصحة الاجتماعية والتأمين الصحي وادارة تفتيش الأدوية وتحدثت مع المراجعين ولمست همومهم، وأكثر ما لفت انتباهي هو الانتظار بادارتي العلاج بالخارج والمجلس الطبي ولهذا فضلت أن أكون قريبا مع المراجعين وأحاورهم لأعرف مشاكلهم لتسهيل ايجاد الحلول الجذرية لها

.وأكد الحربي أنه من منطلق هذه الجولة فمن أهم الأولويات تطوير موقعين هامين هما المجلس الطبي والعلاج بالخارج والتيسير على المراجعين.

لافتا الى اننا سنستعين بادارة نظم المعلومات حتى نتمكن من ربط العلاج بالخارج الكترونيا مع اللجان الطبية التخصصية بالمستشفيات وايصال المعلومات بين ادارة العلاج بالخارج والمكاتب الصحية بالخارج، كما سنقدم خدمة جديدة تتمثل في ايصال نتائج اللجان للمرضى عن طريق برامج الهواتف الذكية لتسهيل ايصال معلومات موافقة اللجان من عدمها للمرضى بسرعة، وهذا الأمر سينطبق أيضا على مراجعي المجلس الطبي حيث سنتعاون مع نظم المعلومات لتسريع وتسهيل إجراءاتهم.

واضاف الحربي انه فيما يختص بإدارة التفتيش على الأدوية فهناك ملاحظات قام بتوجيهها للمسؤولين بالادارة، وهناك ايضا أمور يجب تعديلها قريبا.

وعن التغيير اداريا في ادارة العلاج بالخارج أكد الوزير أن الأمور مازالت على وضعها في الوقت الحالي ولكن من المتوقع ان تشهد تغييرات قريبا.

Copy link