محليات

صباح الخالد: الكويت مساهمة بشكل كبير بدعم العراق في القضاء على “داعش”

أكد الشيخ صباح خالد الحمد الصباح النائب الأول لرئيس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي اليوم الأربعاء أن العلاقات مع العراق باتت تتقدم بوتيرة تصاعدية.

وأضاف الشيخ صباح الخالد في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري عقب مباحثات بينهما في بغداد أن العلاقات الثنائية بين البلدين صارت تتقدم بوتيرة تصاعدية في إطار مسيرة مباركة مدعومة بحرص البلدين قيادةً وشعباً على تعزيزها وتعميقها على أرض الواقع.

وأشار إلى أن «لدى البلدين 49 اتفاقية ومذكرة تفاهم سابقة واليوم سيضاف لها عبر اجتماعات اللجنة الوزارية العليا العراقية الكويتية المشتركة أربع اتفاقيات جديدة ومهمة تتعلق بالتعاون الأمني والصناعي والثقافي والنقل الجوي».

ووجه صباح الخالد التهنئة للشعب العراقي على «الانتصارات التي تحققت في تحرير مدينة الموصل»، معرباً عن أمله بأن «تستكمل هذه الانتصارات في تحرير كل الأراضي العراقية من الجماعات الإرهابية».

كما أعرب عن استعداد دولة الكويت التام للوقوف إلى جانب العراق في تقديم كل ما هو مطلوب في هذه المرحلة والمراحل المقبلة.

بدوره، أثنى الجبوري على زيارة النائب الأول لرئيس الوزراء ووزير الخارجية الكويتي «في هذا الظرف الحساس والذي يوشك فيه العراق على أن ينتهي من تنظيم داعش ويقضي على الطائفية من خلال تفاهمات سياسية بين الفرقاء».

وأوضح أن دولة الكويت كانت سباقة في دعم العراق من الناحية الإنسانية وفي إطار التحالف الدولي وهو ما يعكس الوقفة التضامنية ضمن احترام الخصوصية والسيادة.

وأكد أن مجلس النواب العراقي سيكون داعماً لكل الاتفاقيات المبرمة مع الجانب الكويتي في اطار الرغبة الحقيقية في بناء علاقات وطيدة.

وكان الشيخ صباح الخالد قد وصل في وقت سابق اليوم الأربعاء إلى العراق لرئاسة وفد دولة الكويت في اجتماعات اللجنة الوزارية العليا العراقية الكويتية المشتركة.

من جانبه، أشاد رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر جواد العبادي اليوم الأربعاء بوقوف دولة الكويت إلى جانب العراق وحرصها الدائم على دعمه في جهود تعزيز الأمن والاستقرار فيه.

وأعرب العبادي خلال اللقاء عن ترحيبه بمستوى العلاقات الثنائية الوثيقة والمتينة بين البلدين الشقيقين في كافة المجالات والأصعدة.

ومن جانبه، جدد الشيخ صباح الخالد التأكيد على موقف دولة الكويت الراسخ والثابت تجاه دعم أمن وسلامة واستقرار العراق مشيداً بالتقدم الذي أحرزته الحكومة العراقية في مساعي تعزيز العملية السياسية ومكافحة الإرهاب.

وتم خلال اللقاء بحث سبل توطيد وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في كافة المجالات وتعزيز التعاون والتنسيق في مجمل القضايا محل الاهتمام المشترك بالإضافة إلى بحث آخر المستجدات على الساحتين الاقليمية والدولية.

وحضر اللقاء من الجانب الكويتي نائب وزير الخارجية السفير خالد سليمان الجارالله ومساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية السفير الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح وسفير دولة الكويت لدى العراق السفير سالم غصاب الزمانان ومساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب الوزير السفير أيهم عبداللطيف العمر ومساعد وزير الخارجية لشؤون الوطن العربي السفير عزيز رحيم الديحاني وعدد من كبار المسئولين في وزارة الخارجية.

وكان الشيخ صباح الخالد قد وصل في وقت سابق اليوم الاربعاء الى العراق لرئاسة وفد دولة الكويت في اجتماعات اللجنة الوزارية العليا العراقية الكويتية المشتركة.

2 تعليقان

  • دعم العراق واليمن والاردن والسودان و و و وظلم واضطهاد ابناء الكويت 111 الف الكويتيين البدون المظلومين المضطهدين وحرمانهم شرع الله والانبياء ص وسرقه وقتل حقوقهم المدنيه والاجتماعيه والشرعيه لا الرحمه الاطفال ولا النساء ولا العجائز عشراااااااات السنوات

أضغط هنا لإضافة تعليق

Copy link