محليات

“النجاة” توزع مساعدات على اللاجئين السوريين جنوبي تركيا

وزعت جمعية النجاة الخيرية الكويتية اليوم الأحد مساعدات انسانية على اللاجئين السوريين في مدينتي (شانلي أورفا) و(هاطاي) جنوبي تركيا بمشاركة فريق نسائي من الجمعية.

وقال مدير إدارة المشاريع الإغاثية في الجمعية المهندس ثامر السحيب لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان المساعدات التي جاءت بتبرع من أهل الكويت الخيرين شملت الكسوة الشتوية للأيتام وسلات غذائية وبطانيات ودعم مادي للأسر السورية اللاجئة.

وأضاف ان برنامج الفريق الكويتي تضمن برامج تربوية وترفيهية للأطفال الصغار وزيارات ميدانية للمعاهد التعليمية والمدارس تخللها إقامة محاضرات دينية للنساء قدمها فريق الجمعية النسائي وتوزيع المساعدات على المعاقين والمرضى والجرحى كما زار الفريق مركز (سوا) للأطفال المصابين بالتوحد.

وأوضح السحيب ان الهدف من هذه الحملات الإنسانية تقديم العون والدعم والمساندة لأهلنا اللاجئين وتوفير المستلزمات الضرورية وتخفيف الواقع المرير الذي تعيشه آلاف الأسر في المخيمات والتي تفتقر إلى العلاج والغذاء والكساء والتعليم.

وأشار السحيب الى ان برنامج هذه الزيارة والذي سيستمر اسبوعا شمل تفقد العديد من المخيمات في (شانلي أورفا) و(هاطاي) للوقوف عن كثب على أهم احتياجات اللاجئين وتوزيع مساعدات الخيرين على اللاجئين.

وأضاف ان البرنامج أيضا تضمن زيارة مدارس النجاة الخيرية في المدينتين وتقديم الدعم اللازم للطلاب وتوزيع الهدايا على الطلبة المتفوقين مشيرا الى وجود عدة مدارس ترعاها الجمعية في تركيا وبالداخل السوري لحماية هذه الأجيال الناشئة من انتشار شبح الجهل والأمية الذي فتك بالآلاف منهم ويهدد بضياع مستقبلهم واحلامهم.

وأعرب السحيب عن شكره لأهل الكويت الذين يهبون لنجدة الملهوفين وإغاثة المكروبين مثمنا تعاون سفارات الكويت في شتى دول العالم لتسهيل مهام فرق الإغاثة الانسانية للقيام بدورها.

Copy link