جرائم وقضايا

“الاستئناف” تلزم” العلاج بالخارج” بسدد نفقات علاج مواطن أصيب بمرض طاري في أمريكا

أيدات محكمة الاستئناف حكم اول درجة بالغاء قرار اللجنة العليا للعلاج بالخارج فيما تضمنة من رفض سداد نفقات علاج مواطن بمستشفي بامريكا واشنطن طبقا لفواتير العلاج الاصلية الصادرة من المستشفي عن حالتة الطارئة ومايترتب على ذلك من اثار في الدعوي المرفوعة ضد وكيل وزارة الصحة بصفته ومدير إدارة العلاج بالخارج ومقرر اللجنة الطبية العليا للعلاج بالخارج بصفته.
وتتلخص وقائع القضية فيما تقدم به المحامي عبداللطيف العبيدلي محامي المواطن بان موكلة سافر إلى الولايات المتحدة الامريكية كمرافق لزوجتة المقرر علاجها بمستشفي امريكي وبعد ٣شهور فوجئ بتورم في القدم اليسري وبعض الالتهابات بالساق، وقد تفاقمت الحالة وأدخل إلى احدي المستشفيات لعمل اللازم حيث تبين أنه يعاني من حالة غرغرينا حادة تستلزم علاجا كثيفا، كما قرر الأطباء ضرورة بتر أحد أصابع القدم اليسري وبالفعل تم عمل اللازم وخضع لعلاج بمستشفي حتي عودتة للكويت.
ولماكانت تكليف العلاج باهظة وتفوق القدرة المالية لة فقد تم إخطار المستشار الصحي للكويت بواشنطن وتم تزويده بكافة الفواتير الصادرة من المستشفي وطلب منه تحمل نفقات العلاج وسداد الفواتير، إلا ان المستشار الصحي أفاد بأن اللجنة الطبية العليا للعلاج بالخارج رفضت تأسيسا على ان حالة المدعي الصحية لم تكن تسمح بمرافقة زوجتة للعلاج بالخارج وانة قد وقع تعهد قبل السفر بعدم احقيته في العلاج بالخارج.
وقدم المحامي عبداللطيف العبيدلي الى المحكمة حافطت مستندات ومذكرة دفاع طالب فيها بالحكم بالغاء القرار الصادر من الصحة وما يترتب على ذلك من اثار اخصها تحمل ادارة العلاج بالخارج كافة نفقات علاج المواطن بالولايات المتحده طبقا لفواتير العلاج الصادرة من المستشفي المذكور.
Copy link