صحة وجمال

دراسة عالمية: الكويت الأسوأ عالمياً في معدلات إصابة الأطفال بالربو بسبب تلوث السيارات

في دراسة اجرتها مجلة لانسيت الطبية حول معدلات الإصابة بالربو الناتج عن حرق وقود السيارات بين الأطفال حققت الكويت المركز الأول كأسوأ بلد في العالم.  ويعد الربو من أكثر أمراض الحساسية انتشارا في الكويت إذ تظهر إحصائيات وزارة الصحة في مايو 2016 أن نسبة الإصابة بالربو بين البالغين في البلاد وصلت إلى 15 في المئة في حين تصل بين الأطفال إلى 18 في المئة.

وذكرت الرسالة أن هنالك ١١ ألف حالة ربو بين الأطفال بسبب التلوث الناتج عن وسائل النقل والسيارات تسجل يومياً.

وجاءت بريطانيا كأسوأ بلد في أوروبا إذا حلت في المرتبة ٢٩ بين أسوأ الدول بحالات الإصابة بالربو فيما أتت الولايات المتحدة الأمريكية في المرتبة ٢٢.

ونظر الباحثون في جامعة جورج واشنطن إلى مستويات غاز ثنائي أكسيد النيتروجين الذي يعد مؤشرا على التلوث الناتج من الانبعاثات المرورية، كما أنه من ملوثات الهواء الخطرة التي تصيب الجهاز التنفسي وتلحق الضرر بالرئتين عند تنشقه فيما يزيد من مخاطر انتشار الأمراض المزمنة عند التعرض المتواصل له.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق