أقلامهم

تعديلات دستورية مئة دائرة ومئتي نائب يقترحها الساير

صلاح الساير 

المجلس المناوب

ماذا لو تم تعديل الدستور وأعدنا النظر في قانون الانتخابات وحولنا البلاد الى مائة دائرة انتخابية تنتخب مائتي نائب، ويلزم رئيس الحكومة الذي يختاره امير البلاد بتسمية مائة شخصية مهنية (تكنوقراطية) يضاف اليهم مائة شخصية يختارها صاحب السمو الأمير، ليصبح المجموع اربعمائة عضو في مجلس نُطلق عليه اسم مجلس العموم ينتخب من أعضائه عشرة أشخاص من كل شريحة يشكلون مجلسا مصغرا يحمل اسم المجلس المناوب؟ماذا لو قررنا ان مهمة مجلس العموم سن التشريعات والقوانين المطلوبة وتكون مدته خمس سنوات ويجتمع مرة واحدة مطلع كل شهر لتداول ومناقشة أعمال المجلس المناوب الذي يجتمع اربع مرات في الاسبوع لمتابعة قضايا الدولة برئاسة رئيس الحكومة الذي يتحول اسمه الى رئيس المجلس المناوب؟

ماذا لو حولنا جميع الوزارات الى مؤسسات وهيئات ومجالس حكومية، فتكون مؤسسة الطاقة، والهيئة العامة للتعليم، والهيئة العليا للاعلام، والهيئة العامة للشؤون الدينية، ومؤسسة الاشغال العامة، والمجلس الاعلى للبلديات، وهيئة التخطيط، ومؤسسة الاتصالات، والهيئة العامة للنقل، والمؤسسة العامة للاسكان ..الخ، وتكون جميع هذه الاذرع التنفيذية مسؤولة امام المجلس المناوب.

ماذا لو؟

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق