منوعات

جهاز صيني لمسح الجسم يضمن الخصوصية

أطلقت الصين جهاز مسح للجسم تم تطويره حديثاً وهو يضمن حماية الخصوصية بشكل أفضل من أي جهاز آخر من نوعه ، وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة شينخوا أن جهاز المسح الأمني الذي طورته مجموعة من الخبراء من جامعة تسينغهوا في بكين والذي يتمتع بحقوق الملكية الفكرية المستقلة عرض لأول مرة خلال الندوة الصينية الدولية الرابعة لتكنولوجيا التفتيش الأمني والتخلص من المواد المتفجرة في مدينة شنتشن بمقاطعة قوانغدونغ جنوب الصين.

وقالت شركة تيانغين تشونغفانغ للعلوم والتكنولوجيا المصنعة للجهاز إنه طور ليكون قادراً على الكشف السريع عن المواد المدمرة غير المعدنية التي يحظرها القانون مشيرة إلى أن الولايات المتحدة هي الوحيدة القادرة على تصنيع منتجات مماثلة.

وأشارت الشركة المصنعة إلى أنها تعتزم إنتاج ألف جهاز سنوياً لاستخدامها فى مختلف المجالات بما في ذلك مكافحة المخدرات وحماية المطارات المدنية ومحطات السكك الحديدية والجمارك.

وأوضح مدير عام الشركة جيا تشونغ أن جهاز مسح الجسم يستخدم آلية أشعة إكس لكشف الأشياء غير المعدنية مثل سكاكين السيراميك والمتفجرات والمخدرات والأسلحة البلاستيكية والقنابل السائلة.

وأضاف جيا أنه على عكس الأجهزة المنتجة في الولايات المتحدة فإن الجهاز الجديد قادر على كشف الأشياء المحظورة مع حماية خصوصية الشخص الذي يتم فحصه مؤكداً أنه بإمكان الجهاز أن يكشف بسرعة الأشياء المحظورة.

يشار إلى أن أجهزة المسح المعتمدة في أميركا والعديد من الدول الأخرى تثير امتعاض المسافرين لأنها لا تضمن خصوصيتهم وتعرض أجزاء من أجسامهم للعلنية.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق