أقلامهم

الضبعة يغزو الكويت بأطباء متطرفون ويزرع خلايا ارهابية .. محمد الملا

محمد الملا


»أطـــباء الخيـــانة«


هناك معلومات مؤكدة أن »الضبعة« يقوم بسحب الأطباء الذين تم فصلهم من مملكة البحرين لتعيينهم في الكويت مابين المستشفيات الخاصة والحكومية، ومعظم هؤلاء الأطباء بحرينيون تم فصلهم بتهمة التطرف وخيانة الأمانة، ان صدقت تلك الأخبار فهي طامة أن تسكت الحكومة عن ممارسات أصحاب الهوى الذين يعتقدون أنهم بأموالهم يستطيعون السيطرة على مقدرات هذا الوطن وزرع الخلايا النائمة والشبكات الارهابية من أجل أن يزرعوا في قلوب شبابنا الكره والحقد ويتحقق بذلك هدف الدولة الفارسية نحو الهيمنة على دول الخليج وطبعاً تحت شعار صراع بين السنة والشيعة، والحقيقة ليس صراع مذهب وانما اطماع ايرانية للهيمنة على الدول العربية لتكون الظهر والبطن لحماية الدولة اليهودية، والمصيبة أنه تم توقيف سفينة ايرانية متجهة لسورية محملة بالغازات السامة والخبراء لتقديم الدعم للنظام السوري هناك وهي ترسو في أحد موانئ مصر، وهذا التحرك في منطقة الخليج تحرك خطير، يدق الجرس ويحذرنا أن علينا أن نكون يداً واحدة وأن نتماسك لأننا نحتاج الى شباب واع والى حكومة قوية ونواب مخلصين وشعب يحارب الفتنة في كل مكان من أجل الحفاظ على الكويت ورونقها بالتكاتف مع أسرة الصباح وأسرة الخير، ويجب أن تكون وحدتنا رسالة لكل ساقط أو دخيل بنيته خيانة هذا البلد وكل المرتزقة والخفافيش الذين يدسون السم في العسل، فبوحدة الشعب نقضي عليهم،وعلينا الانتباه أن هؤلاء المرتزقة يستغلون شباباً ضائعاَ من أشباه أليسا ونانسي الذين تعلموا معنى بيع المبادئ من بعض نواب الانبطاح. 


وفي النهاية يجب على الحكومة أن تفتح عينها باللبن وتشوف هذا »الضبعة« من أفعاله وأعماله ودوره في زرع الفتنة ويجب أن يكون حسابه عسيراً هو وأمثاله ومن يتبعون نهجه ان ثبت أنه وراء زرع الخفافيش والبرامكة في هذا البلد أسأل الله سبحانه أن يحفظ الكويت وأميرها وولي عهدها وشعبها الكريم وكل من يحب هذا الوطن… 


والله يصلح الحال إذا كان فيه حال. 


والحافظ الله يا كـويت.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق