محليات استمراراً لعبثه وفساده

يوسف مصطفى يسطو على مكافآت الموظفين ويحرف الخطاب الإعلامي

في تطور جديد للتجاوزات التي بدأها الوكيل المساعد لقطاع الأخبار في وزارة الإعلام يوسف مصطفى، تكشفت تجاوزات جديدة لمصطفى تتعلق بأمور مالية، وتوجهات لتنفيذ أجندة خارجية في الإعلام الرسمي.


وعلمت من مصادر مطلعة أن مصطفى اقتطع لنفسه مبالغا من مكافآت الإدارات التابعة له ليضمها إلى مكافأته الشهرية، وبلغت المبالغ التي اقتطعها من مكافآت الموظفين نحو 1500 دينار في الشهر كانت توزع للموظفين تحفيزاً لهم.


مصطفى الذي يواجه التحقيق في شكوى مقدمة من 70 موظفاً من مختلف الفئات الكويتية، فيما بات يعرف بأزمة “الشماغ” و”الطوفان البدوي” بدأ يهتم بتغطية أخبار الهجن بعد أن امتلك جاخورا بطريقة غير مشروعة وفقاً للمصادر.


وكان مصطفى قد انتهج نهجاً جديداً في صياغة الخطاب الإعلامي لأخبار الكويت، وذلك عبر تحريف الأخبار واجتزائها كما حدث في تغطية أخبار أحداث البحرين، وطرد الديبلوماسي الإيراني من البحرين بتهمة التورط في شبكة التجسس.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق