عربي وعالمي

الأمين العام للأمم المتحدة يرحب بدعوة الحوار في البحرين

رحب بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة بدعوة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البحرين  للحوار الوطني ودعا كافة الأطراف للمشاركة فيه بغية التوصل إلى توافق عام لما فيه خير و صالح المجتمع البحريني بكافة أطيافه و بما من شأنه كفالة الاستقرار والأمن والتقدم متطلعا الى مواصلة هذا النهج الصائب الذي سيعود بالخير على شعب البحرين و المنطقة. 

وقال الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد بأن مملكة البحرين ماضية بثبات نحو عهد جديد بفضل الجهود الرامية إلى تعزيز المكتسبات الديمقراطية المستمرة من خلال المشروع الإصلاحي وأكد على التزام مملكة البحرين بالحوار الوطني الشامل الذي دعا إليه جلالة الملك للوصول إلى توافق حوله بين كافة فئات المجتمع عبر المؤسسات الديمقراطية، وصولا إلى تعزيز الوحدة الوطنية وصون السلم الأهلي وأشارالى التزام مملكة البحرين الثابت والراسخ بمبادئ حقوق الإنسان واحترامها للحريات الأساسية بما فيها حرية التجمع والرأي في ظل الشرعية والقانون والدستور.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق