منوعات

يبيع كليته مقابل جهاز «أيباد»

باع مراهق صيني كليته ليتمكن من شراء جهاز (أيباد 2)، الذي عرض مؤخراً في الأسواق الصينية. وذكرت وسائل الإعلام الصينية أن الفتى شانغ (17 عاماً) من مقاطعة أنهوي شرق الصين أراد جهاز أيباد 2 بشدة، غير أنه لم يكن قادراً على دفع ثمنه، فتواصل مع سمسار عبر الانترنت، عرض عليه شراء كليته مقابل 3 آلاف دولار.

وفي 28 أبريل توجه الفتى إلى مقاطعة هنان، حيث خضع لعملية استئصال الكلية وتلقى مبلغ 3392 دولاراً، اشترى فيها جهاز أيباد 2 وجهاز أيفون. وحين رأت والدته الأجهزة الالكترونية الجديدة، أجبرته أن يكشف كيف حصل على ثمنها، واكتشفت أنه باع كليته وأبلغت الشرطة. وذكر تقرر تلفزيوني أن شانغ يشعر بالندم، لأن صحته بدأت تتدهور. وقالت الشرطة إن المستشفى الذي خضع فيها للعملية، لا تملك رخصة للقيام بعمليات زرع كلى.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق