برلمان مشيرا للأخطاء التي وقعت فيها حكومات ناصر

الهاجري: وثيقة “الرحيل” كشف لمن يمثل الشعب ومن يمثل عليهم

دعا الناشط السياسي محمد الهاجري جميع المواطنين لحث النواب الذين اختاروهم لتمثيلهم في مجلس الأمة إلى التوقيع على وثيقة “الرحيل” التي تطالب رئيس الحكومة بالرحيل مع أعضاء حكومته كون هذه الوثيقة ستكشف لأبناء الكويت من يمثلهم ومن يمثل عليهم، كما أنها ستعمل على حفظ الكويت ومنع المستجدات الأخيرة من الوصول إلى الأسوأ،  وقال: “إن الكويت تستحق الأفضل، ويستحق الكويتيين أن يعود إليهم الاعتبار كمواطنين لهم كرامة محفوظة وحقوق مصونة من خلال الدستور الذي لن نسمح لأحد بالعبث به”.

وأكد الهاجري في أن مجلس الأمة بات مختطفا من قبل البعض بسبب وجود قلة من النواب الذين ارتضوا لأنفسهم أن يكونوا تابعين،وقال: “إن اليوم هو يومكم لتعودوا إلى ما يجب أن تكونوا عليه، وتؤدوا دوركم الوطني المنشود بكل شفافية وإخلاص، وتضعوا مصلحة الوطن نصب أعينكم”.

وأشار الهاجري النواب إلى تذكر الأخطاء التي ارتكبتها حكومات الشيخ ناصر المحمد المتتالية كضعف المستوى التعليمي لأبنائنا وانعدام الخدمات الصحية ومشكلات ملفات العلاج بالخارج وقضية شراء الذمم والفساد الإعلامي، وما نسمع عنه بين الفينة والأخرى عن وجود شبكات تجسس لمصلحة إيران، وانتشار الفساد الإداري والمحسوبيات في معظم الوزارات والمؤسسات الحكومية وبشكل ينذر بالكوارث التي ستكون كالنار التي ستأكل الأخضر واليابس والتي لن يكون بإمكاننا إخمادها إذا ما اشتعلت جمراتها الراكدة تحت الرماد.

وطالب الهاجري بالاحتكام إلى الدستور ليبقى نظام الحكم لدينا ديمقراطيا والسيادة فيه للأمة مصدر السلطات، مشددا على أن أسرة آل الصباح كانت دائما جامعة لأبناء الكويت على قلب واحد، ونريدها أن تبقى على ذلك، بحكمة صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد في أن يأخذ دفة السفينة  نحو بر الأمان، لأن الكويت هي الأغلى ومصلحتها هي الأعلى.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق