فن وثقافة رفضت الاستنتاجات بشان حجابها

حنان تتمنى أن يقود مصر رجل كعمر

قالت الفنانة حنان ترك: “إنها تحلم أن يتولى مقاليد الحكم في مصر رجل لديه أخلاق وصفات الصحابي الجليل والخليفة الثاني عمر بن الخطاب، الذي عُرف عنه الزهد والعدل” في الوقت نفسه أكدت أن ارتداءها للحجاب لا يعني تأييدها لجماعة الإخوان المسلمين أو التيار السلفي لحكم مصر، لكنها تنحاز لكل من يستطيع خدمة مصر وانتشالها من أزماتها.

وقالت حنان بشأن المرشح الأكثر قربا بالفوز بمنصب رئيس الجمهورية في مصر: “أقربهم هو أفضلهم وأكثرهم وعيا بمصر وأبنائها ومشاكلها وسياستها.. وأنا لا أستطيع تحديد أي منهم”،وحول اعتقاد بعض الأشخاص كونها فنانة محجبة أنها ستنحاز للسلفيين والإخوان، قالت حنان: “إنها ترفض أي استنتاجات افتراضية يتخيلها بعض الأشخاص بسبب حجابها”.

وأكدت أنها لا تنحاز لأي اتجاه، سواء أكان دينيا أم سياسيا، لكنها تنحاز لمن يفهم في لعبة السياسة ويجيدها، ويستطيع السيطرة على الأمور وخدمة مصر والخروج بها من الأزمات.

من جانب آخر، نفت الفنانة الشابة ما تردد من مهاجمتها للداعية الإسلامي عمرو خالد، وأنها وصفت صوته بالمزعج، وقالت: “لا أحب الرد على تلك الأشياء التي لا صحة لها، ولم يحدث على الإطلاق أني تحدثت عن عمرو خالد أو هاجمته أو تطاولت عليه” وأضافت “هذه ليست أخلاقي ولا أعرف هدف من يروج لتلك الأشياء السخيفة الكاذبة”.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق