برلمان
بعد أن غاب الفهد للمرة الثالثة على التوالي

الطبطبائي: حسم طلب أمر الإحالة بالتصويت

(تحديث3)..قال عضو اللجنة التشريعية وليد الطبطبائي إن اللجنة انتهت الى بحث مدى دستورية محوري الرياضة والمجلس الأولمبي، ولن تبحث المحورين الآخرين، وبذلك يكون من المؤكد أن يصعد الوزير الفهد للرد على محوري الاسكان والتنمية على الأقل، اذا رأت اللجنة التشريعية عدم دستورية المحورين المتعلقين بالرياضة.

وأشار الطبطبائي أنه حدث خلاف حول طلب الاحالة، وأبلغ فريق الفهد اللجنة بأنه يعترض على عدم دستورية الاستجواب ككل، الا أن الأمر حسم بالتصويت، حيث كانت الأغلبية مع عدم بحث كل المحاور والاقتصار على المحورين وجزء من المقدمة المتعلق بالتراسل الالكتروني والصلح الواقي.

(تحديث2)..قال النائب وليد الطبطبائي:” إن اللجنة التشريعية اليوم استمعت الى دفوع فريق الوزير الفهد ومطالبتهم بعدم دستورية كل محاور الإستجواب ، واللجنة بعد الإطلاع على التكليف الصادر من المجلس قررت النظر فقط في دستورية المقدمة ومحوري الرياضة والمجلس الأولمبي وبذلك يتجوب على الفهد الصعود للمنصه إما بالمحورين فقط أو بكل المحاور حسب ماستقرره اللجنة في قررارها القادم يوم السبت ويوم الأحد”.

(تحديث1)..قالت النائب معصومة مبارك مقررة لجنة الشؤون التشريعية والقانونية إن اللجنة لن تقف عن إعداد تقريرها انتظارا للشيخ أحمد الفهد ولن نجتمع مرة أخرى مع المستجوبين الصرعاوي والغانم، وكلفنا مستشارين اللجنة إعداد تقرير حول الاستجواب.

وقالت معصومة:” إن مدير مكتب الفهد فواز السمار قام بإبلاغ اللجنة شفهيا باعتذار الفهد نتيجة ارتباطه باجتماع طارئ”.

تغيب نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والتنمية أحمد الفهد عن حضور اللجنة التشريعية والقانونية التي تنظر في طلب الاستجواب المقدم من النائبين عادل الصرعاوي ومرزوق الغانم، ويشار أنها المرة الثالثة التي يغيب فيها الفهد عن الاستجواب مما يطرح العديد من الأسئلة نتيجة هذا الغياب المتكرر.

وقال اليوم الفريق القانوني للدفاع عن  الفهد :”إن الاستجواب المقدم من الصرعاوي والغانم غير دستوري بمجمله لأسباب وضحناها في اجتماع اللجنة التشريعية كما أن هناك أمور شخصية في الاستجواب”، في مؤتمر صحفي في مجلس الأمة.

Copy link