برلمان
الخرافي اعترض على الوثيقة فذكره البراك بأنه أول من رفض المحمد

البراك والخرافي اختلاف وعناق

عند خروجه من مكتبه في مجلس الأمه صادف رئيس المجلس جاسم الخرافي النائب مسلم البراك ودار بينهم الحديث التالي :

“البراك : انتبه من الصحفيين يابو عبدالمحسن لا يسوون فيك مثل رئيس البرلمان الاردني.

الخرافي : شنو سووا؟

البراك : لما طلعهم فوق قاطعوا تصريحاته وقاطعوا أخبار البرلمان وبعدها اضطر إنه يستجيب لطلبهم وإعادتهم لنفس المكان.

الخرافي : وانتوا مو عيب الأمير توه جاي وانتوا قاعدين اطالبون باقالة رئيس الحكومه  وهو خيار الأمير.

البراك : الله وأكبر تأمرون الناس بالمعروف وتنسون أنفسكم، مو انت طلعت على قناة العربية قبل حوالي سنتين وشنعت في ناصر المحمد والا وقتها ماكان خيار الامير، ولما رد عليك قال انك هاجمته لانه لم يعين لك 4 وزراء في الحكومة.

الخرافي : نسيبك الجاسم اهو الي صاغ البيان وقتها.

البراك : بغض النظر البيان صدر باسم رئيس مجلس الوزراء مو باسم نسيبي، ولا الله غفور رحيم عليك وعلينا شديد العقاب، انت أول من هاجم رئيس الوزراء، أما موضوع عودة سمو الأمير فاحنا صرحنا وهنينا سموه بالسلامه وهنينا الشعب الكويتي  بعودته سالم معافا، وموضوع الوثيقه معلن عنه من قبل.”

 بعدها تعانق البراك والخرافي تحت أنظار النائب عدنان عبدالصمد الذي لم تفارقه الابتسامه منذ بداية حديثهما..

Copy link