عربي وعالمي

المعتدي سعودي ضال أعطي فرصة ولكنه ضلًّ مرة أخرى
السعودية: المعتدون على رجال الأمن خوارج عن الدين والملة

وصف نائب وزير الداخلية السعودي الأمير أحمد بن عبد العزيز، المعتدين على رجال الأمن في الحد الجنوبي، بأنهم من الخوارج عن الدين والملة إلاسلامية الذين لم يتبعوا الهدي الإسلامي، حيث استشهد في سبيل الله اثنان من أبناء هذا الوطن.


وقال “للأسف فإن المعتدي سعودي وقد كان ضالاً وأعطي فرصة ولكنه ضل مرة أخرى، وهذا الضلال خروج عن الشرع والمنطق والانسانية، فبأي حق يحمل السلاح ويطلق النار على أناس يؤدون واجبهم؟”.


وفي ذات السياق كانت وزارة الداخلية السعودية قد أعلنت أن “المتسلل الذي قتل اثنين من رجال الأمن السعوديين على الحدود مع اليمن، سعودي الجنسية وينتمي الى تنظيم القاعدة”.


ولفت المتحدّث الأمني في وزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي في بيان إلى أن “مرتكب جريمة الوديعة سعودي الجنسية وينتمي إلى الفئة الضالة”، وذلك في إشارة إلى تنظيم القاعدة.


وأضاف التركي أن “الفحوص أثبتت أن القتيل سعودي يدعى عبد الله الصايل، وأن السلاح الذي ضُبِط بحوزته هو نفس السلاح الذي استُخدِم في جريمة الاعتداء على دوريتي أمن بمدينة بريدة بمنطقة القصيم شمال الرياض في 26 مايو الماضي ونتج عنه مقتل رجل أمن وإصابة آخر”.

Copy link