برلمان
في سؤال الى وزير الاعلام والمواصلات

الحربش يسأل عن مشروع الألياف البصرية

تقدم النائب د.جمعان الحربش بسؤال الى وزير الاعلام والمواصلات سامي النصف حول رفض مشروع المرحلة الثانية للألياف البصرية من طرف الكادر الهندسي بوزارة الاعلام وعن إمكانية ومواصفات الشركة الموصى لها مع ما تحتاجه الوزارة وطلب تزويده بنسخة من تقرير توصيات إلغاء المشروع.

 وشدد الحربش في سؤاله على معرفة الأسباب والدوافع التي اعتمد عليها وكيل وزارة الإعلام المساعدة للشئون الإدارية والمالية الجديد في طلبة إلغاء طلب الوكيل المساعد السابق والموجه إلى لجنة المناقصات المركزية رغم رفض المشروع من الأجهزة الفنية والمختصة بالوزارة، وهل تم اعتماد ترسية مشروع المرحلة الثانية من شبكة الألياف الضوئية؟ 

وطالب الحربش بتزويده بكشف الشركات المتقدمة لمشروع المرحلة الثانية للألياف الضوئية وتوضيح العرض المالي لكل شركة، مع إيضاح المبررات على إصرار اختيار الشركة ذات العطاء المالي الأعلى، مع توضيح تقرير الشركة بشأن ما ستقوم به لتنفيذ المشروع وجدوله الزمني.

 وتساءل الحربش عن المعايير والأسس الفنية التي اعتمد عليها الوكيل في طلب سحب طلب الإلغاء للمشروع، وهل اعتمد في ذلك على أي تقارير فنية ذات جدوى من أهل الاختصاص لتنفيذ المشروع بالكلفة المالية المقدمة. 

وأخيرا طلب رأي الوزارة بشأن “أن الهدف من إقامة هذا المشروع هو التصنت على اتصالات بعض المواقع الحساسة في الدولة”، وهل تم تحديد هذه المواقع في تقرير إلغاء المشروع. 

Copy link