صحة وجمال

زيت الزيتون.. الحل الأمثل لردع السكتة الدماغية

السكتة الدماغية تطرأ عندما يضطرب تزويد الدماغ بالدم، الأمر الذي يؤدي إلى حرمان الخلايا من الأوكسيجين والمواد الغذائية الأخرى، وتؤدي السكتة الدماغية إلى تعطيل الخلايا وموتها، الأمر الذي يسفر عن شلل أو فقدان النطق أو رؤية ضبابية. غير أن زيت الزيتون قد يفتح مجرى الشرايين، مما يساعد في الحفاظ على قلب سليم، وفق ماأشارت الدراسات.


وتشير الأرقام إلى أن الأشخاص الذين يفوق عمرهم الـ65 والذين يستعملون زيت الزيتون في الطهو وفي السلطات هم أقل عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية بنسبة 41%. ومن المعلوم أن زيت الزيتون قد يساعد على التصدي لسائر المشاكل الصحية على مثال السكري وضغط الدم المرتفع ونسبة الكوليسترول المرتفعة والبدانة. وإن هذا الاكتشاف العلمي البارز يساعد على تجنّب 120000 حالة من السكتات الدماغية الواقعة في بريطانيا في كل عام.



وقد تمحصت الدراسة التي نشرت في صحيفة Neurology السجلات الطبية التابعة إلى 7625 شخصاً يفوق عمرهم الـ65 خلال 5 سنوات. وقالت كاتبة الدراسة الدكتورة من جامعة بوردو في فرنسا إن البحث يقترح إصدار توصيات غذائية بغية كبح السكتة الدماغية لمن يفوق عمره عن الـ65 علماً أن زيت الزيتون زهيد الثمن ويمثل السبيل السهل لمنع الإصابة بالسكتة الدماغية.



وبعد النظر في الحمية والنشاط الجسدي ومؤشّر كتلة الجسد وعوامل أخرى تثير السكتة الدماغية، توصلت الدراسة إلى أن أولئك الذين يستعملون زيت الزيتون في الطبخ أو كصلصة للسلطة يرجح أن يصابوا بالسكتة الدماغية بنسبة 5/2 بالمقارنة مع الذين لا يستخدمون زيت الزيتون في حمياتهم.



 

الوسوم
Copy link