منوعات
موطنه الرئيسي في استراليا

طيور الزيبرا كالبشر….تخون أيضاً

تحت عنوان “الطيور تفسر لماذا يخون البشر من يحبونهم” ويصبحون غير مخلصين بعد  فترة من العشرة نشرت صحيفة الإندبندنت موضوعاً، عن عصافير الزيبرا، وتحدث أنه بالرغم من أن ذلك النوع من الطيور لا يختلف عن أنواع أخرى كثيرة، فقد لا يتزوج بعد موت وليفه، مثل الحمام والبجع، وهذا أمر يتعلق أيضا بجيناته الوراثية، لكن العجيب، أن هذا النوع من الطيور قد يرتبط بطير آخر أثناء زواجه، وذلك نتيجة انجذابه لألوان ريشه، والذى تم تشبيهه بالمكياج.


ومن المعروف أن الكثير من الطيور تنجذب للأخرى تبعا لألوان ريشها، خاصة فى موسم التزاوج، كما أن هذا لا ينطبق على الجميع، إلا أنه قد يحدث فى بعض الأزواج من الطيور، وخاصة عصافير الزيبرا والتى تعيش فى استراليا، وتتمتع بألوانها الزاهية، ويصل طولها إلى 10 سم، وتفضل أكل بذور العشب، وتصدر أصوات زقزقة سريعة متكررة. 

Copy link