مجتمع
المسابقة تنطلق تحت شعار في رحاب المسجد الأقصى

السنين: 20 ألف دينار جوائز مسابقة الإسراء والمعراج

أكد مدير إدارة الثقافة الإسلامية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بدر السنين على أهمية الدور البناء الذي تشكله الشراكة المجتمعية والثقافية مع مختلف شرائح المجتمع في الداخل والخارج، من حقل للمواهب واكساب للخبرات وتنمية للوعي المستلهم من كتاب الله عز وجل وسنة نبيه، علية الصلاة والسلام، إضافة إلى التأكيد على الدور المحوري الذي تلعبه أنشطتها كحلقة هامة ورئيسية في منظومة العمل الثقافي للوزارة.


جاء ذلك عقب إعلان السنين عن تدشين مسابقة الإسراء والمعراج الثقافية الإلكترونية الدولية والتي جاءت تحت شعار “في رحاب المسجد الأقصى”، موضحاً أنه تم اتخاذ هذا الشعار لارتباط المسجد الأقصى تاريخيا وشرعيا بهذا الموسم المبارك، كونه منتهى إسراء النبي صلى الله عليه وسلم ومنطلق معراجه للسموات العلى في حادثة لم يشهد لها تاريخ البشرية مثيل، والتي جاءت تشريفاً من رب العزة سبحانه لنبيه صلى الله عليه وسلم.


وفيما يتعلق بآلية المسابقة بين السنين أن المسابقة جاءت في 30 سؤالاً متنوع ومتعدد الإجابات، يشمل القسم الأعظم منها اللطائف والمعلومات التاريخية عن المسجد الأقصى وفضله ومكانته في شريعتنا الإسلامية، بالإضافة لبيان بعض خصائص وأحداث والشخصيات الإسلامية المشهورة ممن ارتبط وجودهم بحادثة الإسراء والمعراج.


وتابع السنين إن الإدارة وتشجيعا منها للجمهور الكريم قامت ولأول مرة بمضاعفة الجوائز النقدية للفائزين بالمسابقة وذلك تعميما للفائدة؛ حيث قامت برصد 20000 دينار كويتي وتوزع على 200 فائز من داخل وخارج دولة الكويت، والذين سيتم اختيارهم آليا عبر القرعة الإلكترونية للمسابقة.


وكشف السنين أن الإحصائية المبدئية للمسابقة تشير إلى مشاركة أكثر 650 مشارك من داخل وخارج دولة الكويت، وأن هذا الرقم قابل للزيادة خلال الفترة القادمة، والتي سوف تنتهي يوم الخميس الموافق 7 يوليو 2011.
وختم السنين تصريحه بدعوة الجمهور الكريم من داخل وخارج دولة الكويت إلى التفاعل والتواصل مع فعاليات المسابقة وكافة أنشطة وبرامج إدارة الثقافة الإسلامية والتي يمكن متابعتها عن طريق زيارة الموقع الرسمي على شبكة الإنترنت: www.islam.gov.kwthaqafa

Copy link