مجتمع

اتحاد المزارعين تقدم بمقترح لكسر الاحتكار ودعم المزارعين

أشاد رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين براك الصبيح  بقرار رئيس هيئة الزراعة جاسم البدر وموافقته على مقترح الاتحاد الذي  يقضي بفتح عدة جهات يوكل إليها استقبال المنتجات النباتية المدعومة واعتماد الكميات التي يتم دعمها من الهيئة طبقاً لقرار الدعم.

وتقدم الصبيح بالشكر لمجلس ادارة الهيئة ورئيس مجلس ادارتها  ونائبة المدير العام للشؤون المالية والادارية هنادي بستكي ونائب المدير العام لشؤون الثروة النباتية المهندس فيصل الصديقي  ومدير ادارة القسائم الزراعية خالده العوضي وهذا دليل شعور القائمين على هيئة الزراعة بالظروف التي يمر بها المزارع الكويتي وانخفاض أسعار المنتج بسبب احتكار التسويق على شركة وافر فقط مما أدى الى تدني الأسعار بشكل واضح للجميع .

 وبين الصبيح إن تطبيق القرار سيتم بالتنسيق مع الاتحاد الكويتي للمزارعين مع الهيئة من أجل إتاحة الفرصة المناسبة للمزارعين لتوريد منتجاتهم للجهات التسويقية المنصوص عليها في المقترح وهي الاتحاد الكويتي للمزارعين، وشركة المنتجات الزراعية النباتية وسوف يعالج هذا القرار بعض الشيء من الضرر الذي يعاني منه المزارع الكويتي والذي كادت شركة وافر أن تكون السبب في ذهاب محصوله السنوي هباءً منثورا طوال السنوات الماضية نتيجة اجباره على تسويق منتجاته المحلية عبر منفذ وحيد للتسويق تحتكره الشركة في فرضة الصليبية وبالسعر الذي تحدده لذلك جاء قرار الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية ليضع حداً لتلك المعضلة حين اعتمدت مقترحاً يقضي بكسر الاحتكار ويسمح للمزارع بتسويق منتجاته المحلية المدعومة عبر عدة منافذ تضمن له سعراً أفضل من السابق.

وقال الصبيح بإسم مجلس إدارة الاتحاد وجموع المزارعين بالكويت نتقدم بالشكر لكل من وقف الى جانب المزارع الكويتي وشعر بمعاناته والتي جاء باعتماد هذا المترح الذي تقدم به الاتحاد في وقت سابق .

وبين الصبيح ان اتحاد المزارعين وشركة المنتجات الزراعية مستعدون للتعاون مع الهيئة حسب النظم التي تحددها لاننا نسعى في النهاية دعم المزارع الكويتي حتى يستطيع تسويق انتاجه بالشكل الذي يرضي طموحه جراء المجهود الذي يقوم به والاموال الطائلة التي يصرفها في طقس صيفي شديد الحرارة والتي تتجاوز في كثير من الاحيان الخمسين درجة سيليزية .

Copy link