محليات
يضع الأداء الحكومي فى ميزان تقدير الأزمات المتلاحقة والحلول المقترحة

«الكويت أولاً».. مؤتمر الحوار لجمعية المحامين الكويتية

تنظم جمعية المحامين الكويتية مؤتمراً شعبياً شبابياً وذلك لطرح مواضيع الساحة السياسية للبلاد على مسرح جمعية المحامين الكويتية، وتعمل جمعية المحامين الكويتية على دعوة  مؤسسات المجتمع المدنى والقوى والحركات الشبابية المتواجدة فى الساحة السياسية للمشاركة فى مؤتمر الحوار «الكويت أولاً»، نظراً لما تمر به البلاد من حراك سياسي وتأزيم مستمر وغياب الحوار المعتدل.


ومن جانبه أوضح المحامي ناصر الكريوين أمين سر جمعية المحامين الكويتية أن شباب التغيير والتطوير يرغبون بوصفهم ممثلين عن جهات  الحوار المعتدل وبالتنسيق مع الحركات السياسية الأخرى في إقامة مؤتمر شعبي شبابي وطني للحوار وفق محاور تم إعدادها بما يساير هذا الحدث  ويحضره محاورون أكفاء بعيدين عن السلطتين التنفيذية والتشريعية.


وذكر الكريوين أنه سيتم دعوة منظمات وجمعيات المجتمع المدنى لحضور هذا المؤتمر والمشاركة فيه خلال شهر سبتمبر 2011 القادم وذلك بمقر جمعية المحامين الكويتية على مدار يومين سيتم خلالهما تقديم برنامج يطرح فيه الأفكار والآراء  وتقبل الرأي والرأي الآخر وتناول الحوار المعتدل وتحليل ماهية النظرة للمصلحة العامة للبلاد والمستقبل القادم للأجيال عند السلطتين ، وذلك بهدف تأسيس مجلس تنسيقي للحركات السياسية يعمل وفق الدستور الذى لا يريد الأجيال القادمة سواه.


فضلاً عن ذلك فقد أشار الكريوين إلى أنه سيتم وضع الأداء الحكومي الحالي فى ميزان تقدير دواعي الأزمات المتلاحقة والحلول المقترحة لتلافيها وصولاً إلى التوصيات التى ستكون فى ختام المؤتمر في ظل مشاركة الحركات النابعة من الحوار الحر المعتدل وفق النظرة العامة لمصلحة بلادنا ووطننا العزيز وفى ظل قيادتنا الحكيمة.

Copy link