منوعات
في رحلة من القاهرة إلى الخرطوم

21 سودانياً يسافرون وقوفاً داخل طائرة سوادنير

في رحلة كارثية طريفة ستكون حديث العالم، أقلعت طائرة سودانير من القاهرة إلى الخرطوم وجميع كراسيها مشغولة، بل حتى ممراتها مشغولة، إذ لم يجد واحد وعشرون مسافراً كراسي يجلسون عليها، فاضطروا إلى قطع الرحلة وقوفاً منذ لحظة الإقلاع إلى لحظة الهبوط.

مصيبة هؤلاء لم تكن في السفر وقوفاً فقط، بل أيضاً في عدم وصول حقائبهم بعد مضي نحو أسبوع من وصول رحلتهم إلى هذه اللحظة، ما دفعهم إلى التجمهر داخل مطار الخرطوم والاحتجاج، قبل أن تسيطر شرطة المطار على الموقف.

ولأن فلسفة التكنولوجيا تقوم على توفير احتياجات البشر وتلبية مطالبهم، يبدو أن مصانع الطيران ستنتج طائرات خصيصاً لشركة سودانير مزودة بمقابض يد في الممرات كتلك التي تنتشر في الباصات.

     

Copy link